التخطي إلى المحتوى

كشفت تقارير صحفية بريطانية عن نية مانشستر يونايتد عدم فرض عقوبة على كريستيانو رونالدو بعد خروجه من ملعب رايو فاليكانو الودية ، الأمر الذي أغضب جماهير الشياطين الحمر بسبب رحيله خلال المباراة.

وشارك رونالدو للمرة الأولى في مباراة مانشستر يونايتد ورايو فاليكانو ، واستبدل في بداية الشوط الثاني ، لكنه غادر الملعب قبل نهاية المباراة.

تعادل مانشستر يونايتد 1-1 مع ضيفه ، رايو فاليكانو ، في المباراة الودية التي جمعتهما مساء الأحد ، على ملعب أولد ترافورد ، في إطار استعدادات الفريقين للموسم الجديد.

من المقرر أن يفتتح مانشستر يونايتد موسم الدوري الإنجليزي الجديد ضد برايتون على ملعب أولد ترافورد في الجولة الأولى يوم 7 أغسطس.

وبحسب مصدر مطلع داخل مانشستر يونايتد ، فإن إدارة الفريق لن تفرض عقوبات على كريستيانو رونالدو ، مبينا أنه لا توجد أزمة بسبب غضب اللاعب بعد عودته للمشاركة مع النادي مرة أخرى.

وسلطت صحيفة “صن” الضوء على تصريحات مصدر بشأن مانشستر يونايتد أكد فيها عدم وجود عقوبات ضد الدون البرتغالي.

وفي سياق متصل ، كشفت تقارير صحفية إنجليزية ، أن النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو لاعب مانشستر يونايتد ، مازال ملتزماً بالانسحاب من صفوف الشياطين الحمر خلال فترة الانتقالات الصيفية الحالية.

وذكرت صحيفة “ديلي ميل” الإنجليزية أن خورخي مينديز وكيل النجم البرتغالي لا يزال يبحث عن ناد جديد سينتقل إليه رونالدو هذا الصيف.

وأضافت الصحيفة أن مينديز يبذل قصارى جهده لحل رحيل رونالدو قبل نهاية سوق الانتقالات الصيفية ، وسيبذل قصارى جهده لتحقيق هذا الانتقال.

وغاب رونالدو عن الموسم التحضيري للشياطين الحمر “لأسباب عائلية” ، كما أفاد النادي في بيان سابق أصدره ، لكن تقارير إنجليزية كشفت أنه كان يبحث عن ناد جديد خلال تلك الفترة..

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.