مركز صحي عالمي على الطراز الرومانى القديم قريباً فى الفيوم

مركز صحي عالمي على الطراز الرومانى القديم قريباً فى الفيوم
شعار_محافظة_الفيوم

 

 

 

 

المــــــــــــدار

تم إختيارمنطقة شرق بحيرة الريان العليا بمحافظة الفيوم لإقامة مشروع للسياحة البيئية ومن المتوقع أن يكون عالمياً  نظراً للميزة النسبية للموقع حيث تتوافر فيها كل المعايير المهنية المتعلقة بصناعة السياحة البيئية،وموارد وتراث حضاري متنوع تنفرد به على مستوى العالم وقربها من محمية وادي الحيتان وجبل قطرانى ومدينة ماضي الأثرية وبعض المناطق الأثرية المهمة ولكونها ذات أهمية دولية في سياحة مراقبة الطيور وتميزها بتنوع البيئات من بحيرات وصحراء وبيئة ريفية ، كما تعد منطقة البحيرات بوابة للسياحة البيئية لإقليم واحات الصحراء الغربية وصحراء شمال إفريقيا .
وأوضح الدكتور- محمد الخطيب – الخبير السياحي بأنه سيتم قريباً إعلان عالمي تتبناه الدولة حول هذا المشروع  الذى سيقام على مساحة 20 مليون م2 ونسبة المنشآت البنائية فيه 1% فقط للحفاظ على شخصية الموقع البيئي والهدف منه وبتكلفة تقديرية حوالي 1.5 مليار جنيه من خلال مستثمرين أجانب ومصريين على أن تكون النسبة الأعلى للمستثمر المصري  , وتقوم فكرة المشروع على الواحة الطبيعية الشاطئية الصحراوية من خلال إيجاد مراكز سياحية جديدة مرتبطة بأماكن التراث الطبيعي العالمي بمحمية وادي الحيتان بعد إعلانها منطقة تراث عالمي وإدراجها على قائمة اليونسكو.
كما يضم المشروع مركز صحي عالمي بطاقة 350 غرفة وفنادق بيئية ذات طابع روماني قديم ووحدات فندقية بيئية منفصلة وفنادق بيئية ذات طراز ريفي وأخرى جبلية صحراوية ، كما يتضمن إنشاء قرية للخدمات التجارية والإجتماعية ،ويحتوى على عدة مراكز لرحلات السفاري ودعم البحوث ومراقبة الطيور ومركز للحرف .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *