تصريحات لمحمد حسن محامي رشيد : رشيد يؤكد لم ولن أتخلي عن جنسيتي المصريه

تصريحات لمحمد حسن محامي رشيد :  رشيد يؤكد لم ولن أتخلي عن جنسيتي المصريه
340X297

 

 

 

كتبت – مـروة علـي

 

نفي المهندس رشيد محمد رشيد وزير التجارة والصناعة الأسبق بشده أنه تخلي عن جنسيته المصريه وأكد أنه لم ولن يتخلي عنها حتي الموت.

وصرح السيد  محمد حسن محامي المهندس رشيد محمد رشيد وزير التجارة والصناعة الاسبق  أن مانشر في كل من صحف الوفد والشروق وروزاليوسف ونقلته عنهم بعض المواقع الاليكترونية صباح الثلاثاء الموافق 19-7-2011, حول تخلي رشيد محمد رشيد عن جنسيته المصريه , عاراً تماما عن الصحه وليس له أي أساس وهو مجرد أكاذيب وإفتراءات علي موكلي وأنها نوع من العبث والتشهير الصحفي الذي لا يستند الي أي أساس  .

وأضاف حسن أن رشيد  شديد الأعتزاز  بمصريته ولن يتخلي عنها طوال حياته وهو ما جعله يخدم وطنه بكل أخلاص طوال السبع سنوات الماضيه ,وخير دليل علي ذلك أرتفاع مؤشرات التجارة والصناعة خلال فترة توليه الوزاره وهذه حقائق لا يمكن أنكارها.

وأشار محامي رشيد الي أنه لاتوجد أي أسباب تدعو رشيد للتخلي عن جنسيته لانه علي يقين من براءاته من كافة الأتهامات الموجهه اليه وانه واثق كل الثقه في نزاهة وعدالة القضاء المصري وأن الادله التي قدمها للقضاء تؤكد أن موكله كان الحارس الامين علي المال العام وأنه لم يقم يوما ما بأرتكاب أي مخالفات في هذا الصدد.

وأكد حسن أنه سيقوم بأتخاذ كافة الاجراءت القانونية ضد جرائد الوفد والشروق وروزاليوسف وكل الوسائل الأعلامية التي  نشرت هذه الإدعاءات والأفتراءات والأخبار المغلوطه عن موكله.

وأوضح محامي رشيد أن أسرة رشيد قد تعرضت لتأميم ممتلاكتها في مصر في فترة الستينيات , وأنه رغم الظلم الذي تعرضت له أسرته لم يفكر والده مطلقا في تخليه عن جنسيته المصريه وأصر علي بقاء عائلته في مصر وأستكمال ابنأئه لتعليمهم بالمدارس والجامعات المصريه .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *