جنة الظالم .. جهنم

جنة الظالم .. جهنم
48160_232465063561776_1687375035_n

بقلم/ حنان جبران:

الظلم له نشوة.-
-بيحسها الظالمين ..
الظالم أصله بقوته
..
بيفتخر كأنه مش عارفة ابن مين ..
و يسعده ألم الغلابة الشقيانين ..
و يفرح لما يفرض كلمته الظالمة على المطحونين
بيجرى فى دمه جبروت كل الفراعين ..
و بيقول لنفسه انتصرت .. و مين ادى مين ؟!
و الله ماليش زى بين العالمين ..
ده و لا حتى صلاح الدين ..
بدل ما يسخر قوته فى خدمة المقهورين ..
بايده بيضغط على قلوبهم ..
و يموتوا فى اليوم مرة و مرتين ..
دى القوة ان كانت نفوذ .. مال .. او فتوة ..
هيجى يوم و تنقلب على الظالمين ..
و تتبدل حياتهم من حال لحال ..
و يبقوا عبرة للرايحين و الجايين ..
و يومها لما يجى اللى اقوى منهم .. يستخبوا ..
و يستحوا زى الستات المكسوفين ..
ما هى الايام دول .. يوم ليك يا ظالم
و يوم تانى لأقوى الفراعين
يا عينى على الظالمين ..
ما يستحقوا غير الشفقة ..
أصلهم للاسف مش عارفين ..
انهم حطب جهنم .. و هيفضلوا فى نارها خالدين ..
يا عينى على الظالمين ..

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *