الجيش يرفض مقابلة حماس إلا بعد تقديم المتهمين في حادث رفح

الجيش يرفض مقابلة حماس إلا بعد تقديم المتهمين في حادث رفح
16505051283782

وكالات:

كشف مصدر عسكري مصري أن حركة حماس طلبت وساطة الرئيس محمد مرسي وجماعة الإخوان المسلمين والمخابرات المصرية للتوسط من أجل الاجتماع بقيادة الجيش المصري وإنهاء الأزمة بين الحركة والجيش.

وقال المصدر لوكالة «معا» الفلسطينية، الأحد، إن قيادات الجيش المصري مازالت ترفض حتى الآن لقاء قيادات «حماس» في القاهرة.

وعلمت قيادات رفيعة في الجيش المصري أن «حماس» طلبت وساطة الرئيس مرسي شخصيًا، لإنهاء الأزمة بين الطرفين، مشيرة إلى أن الجيش يطالب «حماس» بتسليمه عناصر من الحركة ومن تنظيمات أخرى، للمثول للتحقيقات في مصر حول ما أثير من اتهامات عن تورطها في مقتل 16 جنديًا مصريًا خلال شهر أغسطس الماضي.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *