التخطي إلى المحتوى

 

 

 

كتبت – فاتن مراد

 

يشهد ميدان التحرير حالة من الغليان بعد عودة أحد المتظاهرين من الأمن الوطنى (أمن الدوله سابقا) المكلفين بتأمين الميدان مصابا بكدمات وآثار حرق فى جسده وغير قادر على الكلام بعد أختفاء أستمر 6 أيام .

تقول منى وفا مؤسس أتحاد شعب مصر: إن محمد عبد الرؤوف صاحب شركة أستيراد وتصدير كان من ضمن الشباب الذين يشاركون فى تأمين الميدان يوم الجمعة الماضى مشيرة إلى أن رجال الشرطة قاموا باختطافه أثناء خروجه من الميدان، حاملا كارنيه أمن الميدان .