غازات البيض الفاسد تؤجل ظهور أعراض الشيخوخة

غازات البيض الفاسد تؤجل ظهور أعراض الشيخوخة
البيض

وكالات:

أظهرت الابحاث الحديثة أن “كبريتيد الهيدروجين”- وهو أحد الغازات التى تعطى البيض الفاسد رائحته الكهريهة، يصبح فى المستقبل القريب ينبوعا للشباب المتجدد والسلاح الفعال لمكافحة الشيخوخة، بالاضافة إلى الشباب الدائم فى الكتل الكيميائية داخل الخلايا الضارة.

وكشف الباحثون فى معرض أبحاثهم التى أجروها على الغازات الكريهة المنبعثة من البيض الفاسد وآثاره على القلب والاوعية الدموية والنظام العصبى، فوجد أن غاز “كبريتيد الهيدروجين” يعمل على تنشيط الجينات المرتبطة بطول العمر بطريقة تشابه مادة “الريسفيراتول” المضادة للاكسدة المتواجدة فى النبيذ الأحمر.

وشدد الباحثون في معرض أبحاثهم علي أن هذا الغاز المهم يعمل على تباطؤ أمراض الشيخوخة ذات الصلة بالمقارنة بالطرق التقليدية.

وأضاف الباحثون أن الغاز يساعد الخلايا الضارة فى مكافحة الشوارد الحرة التي تعمل على زيادة فرص الاصابة بالشيخوخة والامراض، بالاضافة إلى تشجيع إنتاج إنزيم يعمل على مكافحة الشيخوخة أيضا.

والبيانات المتوافرة حتى الآن تشير بقوة إلى أن “كبريتيد الهيدروجين” قد يصبح السلاح القادم لمنع وتخفيف أعراض أمراض الشيخوخة والعمر المرتبطة بها.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *