قوات الأمن تصل لمنطقة سيدى جابر وتطلق قنابل الغاز لتفريق طرفى الاشتباكات

قوات الأمن تصل لمنطقة سيدى جابر وتطلق قنابل الغاز لتفريق طرفى الاشتباكات
متظاهرين 3

كتب – أميرة صلاح:

ارتفع عدد المصابين وسط اشتباكات منطقة سيدى جابر بالإسكندرية إلى ثلاثة إصابات ، حيث أصيب اثنين من المتظاهرين بجروح بالغة بالرأس إثر تبادل التراشق بالحجارة ، فضلا عن إصابة أحد المتظاهرين بطلق خرطوش بالقدم نقلوا على إثرها لتلقى العلاج بمستشفى رأس التين .

وسمع دوى طلقات نارية بالقرب من محطة قطار سيدى جابر الرئيسية ، بمحيط المقر الإدارى لجماعة الإخوان المسلمين ، وذلك عقب توجه عدد من المتظاهرين لمقر الجماعة فى محاولة لاقتحامه ، بعد أن اتهموا شباب جماعة الإخوان بالتسبب فى افتعال أحداث العنف .

فيما قامت قوات الأمن المركزي بإطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع وسط طرفى الاشتباكات لتفريقهم وفض أعمال العنف ، والتى وصلت لمكان الاشتباكات بعد مرور نحو الساعة على اندلاعها .

كانت قد تواصلت الاشتباكات بمنطقة سيدى جابر بين المتظاهرين وبعض أهالى المنطقة ، بعد وصول مسيرة جمعة ” مبنتهددش ” التى انطلقت ظهر الجمعة من ساحة القائد إبراهيم ، حيث تبادل الطرفان التراشق بالحجارة ، وقامت بعض العناصر بإلقاء زجاجات المولوتوف على المتظاهرين .

وأفاد شهود عيان أن التظاهرات وقعت ، بعد قيام عدد من المشاركين بالتظاهرات بمحاولة اقتحام المقر الإدارى لجماعة الإخوان المسلمين بمنطقة سيدى جابر ، الأمر الذى جعل عدد من شباب جماعة الإخوان المسلمين بالتصدى لمحاولة الاقتحام بمشاركة بعض أهالى المنطقة .

واتهم بعض المتظاهرون شباب جماعة الإخوان باختطاف أحد النشطاء السياسيين من وسط التظاهرات ، ويدعى “سامح مشالى “، وذلك خلال محاولته تصوير وتوثيق أحداث العنف التى شهدتها منطقة سيدى جابر ، لافتين أنه تم تسليمه لقسم شرطة أول الرمل بتهمة افتعال الشغب .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *