موظفو جامعة الإسكندرية ينظمون وقفة احتجاجية للمطالبة بالتدرج الوظيفي

موظفو جامعة الإسكندرية ينظمون وقفة احتجاجية للمطالبة بالتدرج الوظيفي
mail.google.com

كتب – ياسمين حموده:

نظم المئات من موظفين والإداريين بجامعة الإسكندرية وقفة احتجاجية صباح اليوم، للمطالبة بالتدرج الوظيفي في قانون تنظيم الجامعات، وتثبيت العمالة المؤقتة واليومية، والحصول على بدل جامعات أسوة بأعضاء هيئة التدريس من 200 إلى 1200 جنيه، بالإضافة إلى الحوافز من 150% إلى 300%، وبدل يصل إلى 75%.

وتعد هذه الوقفة الثانية في ذات الشهر، للمطالبة بالتدرج الوظيفي، وقد هتف الموظفين”يا وزير المالية في حين حقي من الميزانية”، “مصر قالتها صريحة إلي بحصل عار وفضيحة”، “الوزير سبب الدمار خلى الجامعة تولع نار”.

وقد هدد الموظفون بالامتناع عن الإشراف على انتخابات الترم الثاني، إذا لم يتم الاستجابة لمطالبهم، والدخول في إضراب عام بدءاً من 1 أبريل القادم، رافعين شعار “كلاكيت تاني مرة احذروا غضب الإداريين”.

وقال أحمد شوقي أخصائي مالي بجامعة الإسكندرية أنه تم التنسيق مع كافة جامعات مصر، لتنظيم وقفة احتجاجية اليوم، بالإضافة إلى يوم 24مارس الحالي، وإذا لم يتم الاستجابة سيتم الدخول في اضراب مفتوح بدءاً من 1أبريل القادم.

وأضاف شوقي إلى أنه قد تنظيم وقفات احتجاجية في وقت سابق في شهر أغسطس 2012، وفي شهر 15 سبتمبر إلى 17 اكتوبر 2012.

وأتبع أنه قد تم تشكيل لجان خماسية لدراسة مطالب العاملين بالجامعة، إلا أنه لم يتحقق منها أي شئ، سوى الحصول على 200 جنيه إضافي، وليصبح بعد التأمينات والخصم إلى 177 جنيه، مشيراً إلى أن رئيس الجامعة الدكتور أسامة إبراهيم تضامن مع مطالب العمال والقوفة الاحتجاجية، حيث أن وزير المالية منوط له الاستجابة لمطالب العاملين بالجامعة.

وقد رفع العشرات من موظفين الجامعة الللافتات المطالبة بحقوقهم التي وصفوها بالمشروعة/ كُتب عليها “جامعة الإسكندرية كل الدنيا قالتهت قوية مطالبنا مطالب شرعية”.

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *