خروج ضابط الشرقية المصاب أمام مقر “الاخوان المسلمين” من المستشفى العام بعد تماثله للشفاء‎

خروج ضابط الشرقية المصاب أمام مقر “الاخوان المسلمين” من المستشفى العام بعد تماثله للشفاء‎
الشرطة المصرية

كتب- حنان جبران:

خرج الملازم أول حمد عصام الدين محمد توفيق، 25 سنة، الضابط بالأمن المركزي “قطاع بلبيس”، من مستشفى الزقازيق العام بعد تماثله للشفاء.

وكان اللواء محمد كمال مدير أمن الشرقية قد تلقي إخطار من رئيس مباحث قسم ثاني الزقازيق يفيد وصول الضابط للمستشفي العام مصاب بجرح تهتكى بفروة الرأس .

وبالانتقال وبسؤاله اقرر انه أثناء تواجده بمكان خدمته بمقر الاخوان المسلمين بجوار مدرسة الناصرية الابتدائية لتأمين المقر قام أحد المتجمعين “مجهول” بإلقاء الحجارة على القوات المتواجدة، مما ادى الى حدوث إصابته .

ومن جانبها كلفت المباحث بالتحرى عن الواقعه  وضبط المتهم وتحرر عن ذلك المحضر رقم 4774 جنح القسم لسنة 2013 وجارى العرض على النيابة العامة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *