الأوقاف ترفض تسييس الخلاف بين الأئمة وتدخل جبهة الإنقاذ

الأوقاف ترفض تسييس الخلاف بين الأئمة وتدخل جبهة الإنقاذ
اسامة الغزالى حرب

كتب – علي عبد المنعم:

أدانت وزارة الأوقاف زيارة الدكتور أسامة الغزالي حرب، عضو جبهة الإنقاذ، لأئمة المساجد المعتصمين أمام مبنى الوزارة، حيث أعلن سلامة عبد القوي، مستشار وزير الأوقاف المتحدث الإعلامي لوزير الأوقاف، إن وزارة الأوقاف ترفض بشدة تسييس الخلاف بين الأئمة والوزارة، مؤكدًا أن الوزارة لن تقبل أن يُقحم أي فصيل في الخلاف بين الوزارة والأئمة والدعاة، وأن تدخل جبهة الإنقاذ ليس في مصلحة الدعوة والدعاة، و«لا يصح أن نخلط الحابل بالنابل»، على حد قوله.

وأضاف «عبد القوي»في بيان له اليوم  أن وزارة الأوقاف تفتح أبوابها لجميع الأئمة والدعاة لمناقشة الخلافات، وأن الوزارة قامت بفتح مسجد شركس بجوار الوزارة للأئمة المعتصمين، حرصًا من الوزارة على توفير الراحة والإكرام لهم، مشيرا إلى أن الوزارة مستعدة لاستقبال مجموعة من الأئمة لمقابلة الوزير، الخميس، وقال «على الأئمة أن يراعوا مصلحة الدعوة في هذه الفترة الحرجة التي تمر بها البلاد»

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *