ديل بوترو: نادال استحق الفوز بلقب انديان ويلز للتنس

ديل بوترو: نادال استحق الفوز بلقب انديان ويلز للتنس
نادال

وكالات:

كان الانتصار قريبا وبعيدا في ان واحد بالنسبة للارجنتيني خوان مارتن ديل بوترو بعدما حرمه الاسباني رفائيل نادال من الفوز باول القابه في بطولات الاساتذة بالفوز عليه 4-6 و6-3 و6-4 في نهائي انديان ويلز للتنس يوم الاحد.

وكان اللاعب الارجنتيني متقدما بمجموعة وبشوطين دون رد في المجموعة الثانية قبل ان يستفيق اللاعب الاسباني ليفوز بالمباراة في النهاية بعد نحو ساعتين ونصف الساعة من اللعب.

وكان ديل بوترو يسعى للفوز على نادال للمرة الرابعة فقط في 11 مواجهة جمعت بينهما طوال مسيرتهما لكنه اخفق في النهاية بعدما قدم اللاعب الاسباني المصنف الخامس عالميا مباراة شبه مثالية في المراحل الاخيرة من اللقاء.

وقال ديل بوترو للصحفيين عقب اللقاء “رفائيل يستحق الفوز”.

واضاف “لعب بشكل لا يصدق لمدة ساعة. في اخر ساعة من اللقاء لم يرتكب اي اخطاء. لعب بشكل قوي للغاية وحاصرني في الخط الخلفي من الملعب”.

وتابع “قدم رفائيل عرضا رائعا للغاية اليوم في المجموعتين الثانية والثالثة. كسر ضربة ارسالي مبكرا في المجموعة الثالثة واللعب امامه وانا متأخر دائما يكون صعبا كما تعرفون جميعا”.

وردا على سؤال اذا ما كان قد شعر بالاجهاد في المراحل الاخيرة من المباراة بعد ان خاض مباراتين ماراثونينين في الدورين السابقين من ثلاث مجموعات اجاب ديل بوترو المصنف السابع عالميا “نعم. لعبت مباراة من ثلاث مجموعات امام موراي وبعدها مباراة مماثلة امام ديوكوفيتش”.

واضاف “لكن المباريات النهائية تكون لها طبيعة خاصة دائما وتحصل على طاقة من كل شيء حولك لخوضها. رفائيل لعب في اليوم السابق ايضا ولذلك كانت الظروف متشابهة بالنسبة لنا”.

وتابع “اعتقد ان جسدي يقدم مستوى جيدا كل ما هنالك انه لعب بشكل افضل في النهاية واستحق الفوز”.

واضاف نادال فصلا جديدا من الانتصارات بعد عودته الى الملاعب عندما حول تأخره بمجموعة الى فوز على ديل بوترو.

وغاب نادال سبعة اشهر العام الماضي بسبب اصابة في ركبته اليسرى وتغلب على مقاومة شديدة من ديل بوترو ليرفع رصيده الى 53 لقبا في مشواره الاحترافي.

ورفع نادال رصيده الى 22 لقبا في سلسلة الاساتذة بعد فوزه بانديان ويلز للمرة الثالثة.

وكسر نادال المصنف الخامس ارسال ديل بوترو في الشوط الثالث من المجموعة الاخيرة ثم انقذ اللاعب الارجنتيني ثلاث نقاط لخسارة المباراة في الشوط التاسع لكن منافسه الاسباني حسم اللقاء لصالحه وضربة الارسال معه.

وسدد ديل بوترو المصنف السابع ضربة امامية خارج الملعب في اخر نقطة من المباراة ليسقط نادال ارضا على ظهره احتفالا بالانتصار.

وقال نادال صاحب 11 لقبا في البطولات الاربع الكبرى في مقابلة داخل الملعب بعدما عانق ديل بوترو عند الشبكة “بدأت المباراة بطريقة رائعة ثم بدأ ديل بوترو في اللعب بقوة أكبر قليلا”.

واضاف “في رأيي الشخصي حاولت تغيير اتجاه اللعب مبكرا للغاية في مواجهة ضرباته الامامية. كنت العب بقوة بالغة مقارنة بطريقتي في الاداء. عندما تمكنت من تهدئة نفسي بدأت في اللعب بشكل أفضل. بدأت في اللعب بشكل ابطأ قليلا. تحركاتي كانت غير معقولة”.

وتابع اللاعب الاسباني الذي وضع رباطا طبيا حول ركبته طوال البطولة “ثم قدمت مباراة رائعة”.

وهذا اللقب الثالث لنادال في اربع مباريات نهائية متتالية هذا العام منذ عودته للملاعب.

كما انه أول لقب للاعب الاسباني الاعسر على الملاعب الصلبة منذ فوزه في طوكيو عام 2010

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *