وزير الداخلية يستجيب لمطالب ضباط الشرطة

وزير الداخلية يستجيب لمطالب ضباط الشرطة
وزير الداخليه

وكالات:

قرر اللواء محمد إبراهيم، وزير الداخلية، تسليح جميع الأكمنة الثابتة والمتحركة على مستوى الجمهورية، وتزويد طواقمها من ضباط وأفراد ببدل مدرعة وأسلحة هجومية في كافة أماكن تمركزها.

وبدأت جميع مديريات الأمن تنفيذ القرار بدءا من الثامنة مساء امس، حيث ظهر جميع أفراد الأكمنة مرتدين ملابس واقية للرصاص، وملابس مدرعة بالكامل وأسلحة هجومية سريعة الطلقات.

جاء ذلك بعد لقاء الدكتور محمد مرسي، رئيس الجمهورية، يرافقه اللواء محمد إبراهيم بضباط الأمن المركزي، امس، والذي انتهى إلى الاستجابة لمطالب الضباط بتوفير الحماية اللازمة لهم، سواء كانت قانونية أو بتوفير التسليح اللازم، وتأكيد الرئيس خلال اللقاء على أن الشرطة هي المكلفة بتأمين المواطنين وتوفير الأمن.

وقد أصدرت وزارة الداخلية، بشأن هذا اللقاء، بيانا في السادسة من مساء امس، أكدت فيه على أنه لا بديل عن الشرطة في الشارع، وأنها تتعامل بكل حزم مع أي مليشيات أو لجان شعبية تحاول أن القيام بدور الشرطة في توفير الأمن والتعامل مع كافة الأمور الجنائية، وهو ما صرح به أحد القيادات السلفية في وقت سابق.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *