اسامة إبراهيم يؤكد على أهمية مجالس الأقسام في حل المشكلات بجامعة الإسكندرية

اسامة إبراهيم يؤكد على أهمية مجالس الأقسام في حل المشكلات بجامعة الإسكندرية
أسامة إبراهيم رئيس جامعة الإسكتندرية

كتب- معتز راشد:

أكد الدكتور أسامة ابراهيم رئيس جامعة الإسكندرية أهمية دور مجلس القسم بكليات ومعاهد الجامعة فى حل المشكلات التى تعوق سير العملية التعليمية مشيراً إلى ضرورة إنشاء مجلس بكل كلية يختص بدراسة هذه المشكلات واقتراح الحلول المناسبة، وأوضح ضرورة توحيد الجهود ووضع تصور للنهوض بالعملية التعليمية والبحث العلمى بالجامعة بما يعود بالنفع على الاقتصاد القومى والمجتمع المصرى بصفة عامة .

جاء ذلك خلال لقائه بأعضاء مجلس كلية الهندسة أمس برئاسة الدكتور فهمى فتح الباب عميد الكلية لمناقشة المقترح الذى أعدته الكلية لتطوير الهيكل المستقبلى لأعضاء هيئة التدريس ودراسة وتحليل مشكلة تناقص عدد أعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة من المدرسين المساعدين والمعيدين بالكلية نتيجة السفر للخارج وإتجاه معظمهم لعدم العودة بعد حصولهم على الدرجات العلمية والذى يقابله تزايد مطرد فى أعداد الطلاب المقبولين بالكلية ، ودعا رئيس الجامعة كل قسم بالكلية لإعداد دراسة عن الوضع الحالى وتوقعاته خلال خمس سنوات وأضاف أن فكرة إعداد هذه الدراسة سيتم تعميمها على جميع كليات ومعاهد الجامعة بهدف تطوير العملية التعليمية ، واعداد خريج مطلوب فى سوق العمل ، بالاضافة الى توجيه الاهتمام بالأبحاث التى تخدم المجتمع وتسهم فى حل مشكلات الصناعة ، وأشار إلى أن الجامعة اتخذت عده خطوات للنهوض بالجامعة والعمل على جذب المبعوثين ، كما تسعى إلى توفير البيئة المناسبة للباحثين من المعامل والأجهزة والامكانات المطلوبة والحوافز المعنوية والمادية لتشجيع الباحثين على العودة إلى جامعتهم الأم ، مشيراً إلى توجه الجامعة إلى التركيز على نظام انشاء الدرجات العلمية المزدوجة أو المشتركة مع الجامعات العالمية مما يتيح للباحث قضاء فترة من مدة دراسته بجامعته يبحث خلالها المشكلة التى يتناولها البحث ثم يستكمل دراسته بالخارج حيث يصل الى حل لهذه المشكلة من خلال التعاون مع الأساتذة والباحثين فى ذات المجال ويوفر هذا النظام التواصل الدائم بين المشرفين من الطرفين من خلال وسائل الاتصال الحديثة مثل الفيديو كونفرانس ، وأضاف أن الجامعة أنشأت رابطة للخريجين تهدف إلى التواصل مع أبناء الجامعة بالخـارج .

وأقترح أعضاء هيئة التدريس بكلية الهندسة زيادة عدد القنوات المفتوحة بين أقسام الكلية والأقسام المناظرة بالخارج حتى يتمكن المعيدون من الحصول على الدكتوراه فى التخصصات النادرة والمطلوبة فى مصر ، وتطوير المعامل بالاضافة الى توفير معمل عام لخدمة البحوث على مستوى الجامعة ، وتشجيع الأبحاث والمشاريع العلمية المشتركة والمهمات العلمية لسنوات محددة ، وتوفير اسكان تعاونى ورعاية صحية متميزة ، وأن تبنى البعثات على نقاط بحث مرتبطة بالمجتمع والصناعة ويكون للبحث العلمى مردود واضح على المجتمع ، كما اقترح أعضاء مجلس الكلية إجراء اختبار قدرات للقبول بكليات الهندسـة .

من ناحية أخرى قام رئيس الجامعة بزيارة وحدة إدارة مشروعات التطوير بالجامعة لمتابعة المشروعات التى تتم حالياً وتمولها الجامعة بالتعاون مع وزارة التعليم العالى وتتضمن مشروعات التطوير المستمر والتأهيل للاعتماد ( CIQAP ) ، ومشروع اعتماد معامل بكلية الطب ومعهد البحوث الطبية ، ومشروعات تطوير نظم وتكنولوجيا المعلومات فى التعليم العالى بجامعة الاسكندرية .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *