بكار ومخيون يشردون صحفيو جريدة ” النور ”

بكار ومخيون يشردون صحفيو جريدة ” النور ”
بكار1

كتب – محمد لطفى وصحف :

أعلن الصحفيون العاملون بجريدة النور الجديد التابعة لحزب النور الذراع السياسية للدعوة السلفية بالإسكندرية، عزمهم الاعتصام بمقر نقابة الصحفيين وتحرير محاضر ضد الدكتور يونس مخيون رئيس حزب النور السلفي، وذلك لتجاهل القائمين على الحزب في الوقت الحالي بمشاكل المحررين التي طرحوها عليهم مرارا وتكرارًا دون جدوى أو حتى آلية للحل، بعد أن توقفت الصحيفة عن الصدور منذ نوفمبر الماضي ما أدى إلى تفويت فرص التحاق المحررين بنقابة الصحفيين أكثر من مرة، إضافةً إلى عدم دفع رواتب لهم على كل تلك الفترة رغم أنهم معينون بعقود رسمية ومسجلة.

يقول الزميل أحمد إسماعيل محرر الشئون العربية بالصحيفة، إنه تم غلق الجريدة منذ العدد رقم 42، بعد أن عمل وزملاؤه من الصحفيين بجد وإخلاص وتفاني وحب للقيام بالصحيفة على الوجه الأمثل، مشيرًا إلى تقاضيهم مرتبات زهيدة  تتراوح بين 200 و800 جنيه ولم يكن لديهم عقود عمل، مردفًا بالقول “كان الأمل في الله ثم في القائمين على الحزب أن يتم تعيننا وإدراجنا ضمن جداول نقابة الصحفيين في أقرب فرصة ولكنها ظلت وعود فقط”.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *