محافظ المنيا ووفد الصندوق الاجتماعي يناقشان سبل رصف الطرق الريفية وتوفير فرص عمل حقيقية للشباب

محافظ المنيا ووفد الصندوق الاجتماعي يناقشان سبل رصف الطرق الريفية وتوفير فرص عمل حقيقية للشباب
الصندوق

المنيا- زينب مطاوع:

ناقش الدكتور مصطفى كامل عيسى محافظ مع مسئولي الصندوق الاجتماعي بالمحافظة برئاسة الأستاذة فايزة الطهناوي مدير المنطقة الثامنة للصندوق لمناقشة دور الصندوق في رفع معدلات التنمية وإتاحة  قروض تساهم في تمويل مشاريع تنموية وشبابية توفر فرص عمل كثيفة وتعمل على حل بعض المشكلات الاجتماعية.

 وقد دار حوار حول توقيع مذكرة تفاهم بين الصندوق والمحافظة  للبدء فى إنشاء ورصف بعض الوصلات الخاصة بالطرق الريفية بالمحافظة ضمن أنشطة الصندوق لتنفيذ المشروع فى عدة محافظات وستقوم المحافظة بتوفير البيانات الخاصة بأعمال رصف الطرق لدراستها واعتمادها من قبل الإدارات المتخصصة بالصندوق  وسيشترط فى المشروع الا تقل التكلفة مكون أجور العمالة المباشرة فى المشروعات عن 25 % من التكلفة الإجمالية.

واستعرضت فايزة الطهناوى دور الصندوق خلال الفترة الماضية حيث تم توفير قروض خلال العام الماضي لعدد 22 ألف و531 مشروعا بتمويل قدره 124 مليون و673 ألف جنية ساهمت فى توفير 27 ألف و91 فرصة عمل لأبناء المحافظة منهم 14 ألف و791 فرص عمل دائمة و12 ألف و300 فرصة عمل مؤقتة.

وأشارت الى دور الصندوق فى استخراج الرخص الخاصة بالمنشآت حيث يوجد نظام الشباك الواحد بالتنسيق مع المنطقة الصناعية شملت 1313 رخصة مؤقتة و 1343 رخصة نهائية و1466 رقم منشأة و158 سجل تجارى و367 بطاقة ضريبية كما ساهم الصندوق فى إقامة 5 معارض و5 فرص تصديرية و8 مشروعات للاستشارات والدعم الفنىو85 ندوة لنشر فكر العمل الحر.

كما أوضحت الطهناوى أن الصندوق بدأ فى إقراض الراغبين فى تحويل سيارتهم من البنزين الى الغاز بالتنسيق مع شركة السيارات للغاز الطبيعى وبلغ عدد المستفيدين من المشروع خلال الفترة من نوفمبر 2012م الى فبراير 2013م حوالى 185 مستفيد وبلغ إجمالى التكلفة المقدمة 925 ألف جنية.

وأشاد المحافظ بدور الصندوق الاجتماعي فى توفير أعتمادات خاصة لإقامة مشروعات داخل المحافظة وطالب بدعم صغار المستثمرين من خلال الصندوق بفائدة مخفضة  كما طالب المحافظ بالعمل على تنظيم ورش عمل لتدريب الشباب على كيفية إدارة المشروعات وعمل دراسات الجدوى لتكون نواة لإعداد جيل من شباب المستثمرين.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *