شباب الوفد بأسيوط للجماعة الاسلامية : كيف يمكن ان يكون دعاة العنف دعاة أمن وسلم!

شباب الوفد بأسيوط للجماعة الاسلامية : كيف يمكن ان يكون دعاة العنف دعاة أمن وسلم!
شباب الوفد بأسيوط

أسيوط – محمود الاسيوطى:

أصدر شباب الوفد بمحافظة أسيوط بيانا استنكروا فيه أعلان الجماعة الإسلامية بأسيوط اعتزامها تولي مهام حفظ الأمن بديلا عن الشرطة ، حيث قال محمود معوض نفادي القيادي بشباب الوفد بأسيوط ان دعوة الجماعة دعوة عبثية لا يمكن ان تطبق ولا يمكن ان يسمح المصريين بذلك خصوصا محافظات الصعيد المعروفة بوجود العصبية القبلية و العائلات ، و أكد نفادي ان سبب رفضنا لهذه الدعوة ان الجماعة الاسلامية ليست جهة قانونية تتصف بالحياد لكي تقوم بهذا الدور ، و أكمل نفادي ان القانون يسمح بتطوع الاشخاص لوقف الجرائم أو القبض على المجرمين شريطة ان يتم تسليمهم للشرطة فورا لانها السلطة المختصة و لكن دعوة الجماعة الاسلامية بأسيوط بنقل مديرية الامن بأسيوط الى مقر الجمعية الشرعية وهو مكان تمركز الجماعة بأسيوط تعد دعوة عبثية !

و اكمل عقيل إسماعيل عقيل القيادي بشباب الوفد اننا نتعجب مما اعلنت عنه الجماعة الاسلامية حيث اننا لانتصور قيام الجماعة الاسلامية التي قتلت الضباط و الابرياء من قبل بدور الشرطة الان ، و تاريخ الجماعة كله سوابق في العنف و الدم و ارتكاب الجرائم و أكمل عقيل اننا نحذر الجماعة الاسلامية من اللعب بالنار لان محافظة أسيوط بكل المراكز و القرى تحكمها الاعراف و التقاليد و العصبية القبلية و وجود العائلات التي لن تسمح بذلك بالطبع ، و اعتقد ان جماعة الاخوان المسلمين هي التي دفعت الجماعة الاسلامية للاعلان عن ذلك حتى تكون وسيلة ضغط على رجال الشرطة و اكد عقيل تضامن شباب الوفد بأسيوط مع مطالب ضباط الشرطة و اهمها فصل الشرطة عن الصراع السياسي و اقالة وزير الداخلية الحالي .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *