رئيس الحكومة التونسية يعلن عن تشكيلة حكومته الجديدة

رئيس الحكومة التونسية يعلن عن تشكيلة حكومته الجديدة
1-128047

وكالات:

تونس في 8 مارس / بنا / أعلن رئيس الحكومة التونسية المكلف علي لعريض مساء اليوم عن تشكيلة حكومته الجديدة وذلك بعد مشاروات تواصلت على مدى اسبوعين ، ضمت 27 وزيرا من ضمنهم ثلاثة وزراء معتمدين لدى رئيس الحكومة وسبعة كتاب دولة مقابل 29 وزيرا و11 كاتب دولة في حكومة حمادي الجبالي المستقيلة.

وتولى نور الدين البحيري وزير العدل في الحكومة السابقة منصب وزير معتمد لدى رئيس الحكومة مكلف بالشؤون السياسية بينما انتقل عبد الوهاب معطر من وزارة التشغيل الى وزارة التجارة واحتفظ الياس الفخفاخ بوزارة المالية التي كان يتولاها بالنيابة الى جانب وزارة السياحة التي اسندت في الحكومة الجديدة الى جمال قمرة.

واحتفظ بمناصبهم في الحكومة السابقة كل من رضا السعيدي وزير لدى رئيس الحكومة مكلف بالشؤون الاقتصادية وعبد الرحمن الادغم وزير لدى رئيس الحكومة مكلف بالحوكمة ومقاومة الفساد وعبد الكريم الهاروني وزير النقل ومحمد سلمان وزير التجهيز واضيفت اليه البيئة التي كانت حقيبة مستقلة في الحكومة السابقة.

كما احتفظ بحقائبهم الوزارية كل من محمد بن سالم / الفلاحة / وخليل الزاوية / الشؤون الاجتماعية / وعبد اللطيف المكي / الصحة / وطارق ذياب / الشباب والرياضة / والمهدي مبروك / الثقافة / وسهام بادي / المرأة والاسرة / والمنصف بن سالم / التعليم العالي / ونورالدين الخادمي / الشؤون الدينية / وسمير ديلو / حقوق الانسان والعدالة الانتقالية / وسليم بن حميدان / املاك الدولة والشؤون العقارية / والمنجي مرزوق / تكنولوجيا الاتصالات/.

وقد دخل الحكومة الجديدة التي اسندت فيها حقائب وزارات السيادة الاربعة الى شخصيات مستقلة ثمانية وزراء جدد فيما غادرها عدد مماثل من حكومة الجبالي.

والوزراء الجدد هم لطفي بن جدو وزير الداخلية وعثمان الجارندي وزير الخارجية ورشيد الصباغ وزير الدفاع ونذير بن عمو وزير العدل وحمادي قمرة وزير السياحة ومهدي جمعة وزير الصناعة وسالم الابيض وزير التربية ونوفل الجمالي وزير التشغيل.

اما الوزراء المغادرون فهم عبد الكريم الزبيدي / الدفاع / ورفيق عبد السلام / الخارجية / والامين الشخاري / الصناعة والتجارة والصناعات التقليدية / التي قسمت الى وزارتين واحدة للصناعة والاخرى للتجارة ورياض بالطيب / الاستثمار والتعان الدولي / وجمال الغربي / التنمية الجهوية / ومامية البنة / البيئة / وعبد اللطيف عبيد / التربية / والبشير الزعفوري / وزير معتمد لدي وزير الصناعة والتجارة مكلف بالصناعات التقليدية/.

كما غادرها سبعة كتاب دولة من بينهم ثلاثة كتاب دولة لدي وزير الخارجية هم الهادي بن عباس مكلف بشؤون امريكا واسيا وعبد الله التريكي مكلف بالشؤون العربية والافريقية والتهاي العبدولي مكلف بالشؤون الاوروبية.

وكان لعريض اشار خلال مؤتمر صحفي عقده قبل الاعلان عن تشكيلة الحكومة الجديدة الى انه سيتم عرض هذه التشكيلة ، لاحقا على المجلس الوطني التأسيسي لنيل الثقة بها مؤكدا أن تونس بحاجة اليوم الى كسب الوقت وبحاجة الى العمل والانضباط وعدم ادخار أي جهد كما أنها بحاجة الى وحدة وطنية قوية والى أن يعي كل مواطن حقيقة امكانيات البلاد وطبيعة المراحل التي تمر بها.

ورأى أن كل مواطن مطالب بأن يدرك عميقا مدى مسؤوليته الوطنية على أمن البلاد واستقرارها ومسؤوليته عن تحقيق أهداف الثورة مؤكدا أن الديمقراطية مطلب حقيقي للشعب لافتا الى أن الجميع مدعو الى أن يصبر على هذا المطلب والا يضيق به حتى يؤتي ثماره.

يذكر ان حكومة لعريض تعد رابع حكومة تشهدها تونس بعد ثورتها في الرابع عشر من شهر يناير عام 2011 اذ سبقتها حكومة محمد الغنوشي الذي استقال في نهاية شهر فبراير من نفس العام تحت ضغط الجماهير المحتجة ثم حكومة الباجي قائد السبسي التي استقالت بعد تنظيم انتخابات 23 اكتوبر من العام نفسه فحكومة حمادي الجبالي التي انبثقت عن هذه الانتخابات والذي اعلن في الثاني والعشرين من شهر فبراير الماضي استقالته.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *