ننشر تفاصيل معركة وزير الخارجية المصرى والعراقى بسبب جبهة الانقاذ

ننشر تفاصيل معركة وزير الخارجية المصرى والعراقى بسبب جبهة الانقاذ
وزير خارجية والعراق

كتب – محمد لطفى :

بسبب جبهة الانقاذ كادت ان تحدث ازمة دبلوماسية بين مصر والعراق لدعوة العراق للجبهة ان تمثل مصر فى الجامعة العربية .

 حيث اعترضت العراق على تسليم ائتلاف الثورة والمعارضة السورية مقعد سوريا في جامعة الدول العربية، مشيرة إلى أن “الجامعة للدول وليست لجماعات المعارضة السياسية”.

وكشفت للأناضول مصادر دبلوماسية بالجامعة العربية أن مشادة حدثت بين وزير الخارجية العراقى هوشيار زيبارى ونظيره المصري محمد كامل عمرو خلال اجتماعات الدورة الـ139 لمجلس الجامعة العربية على المستوى الوزاري التي عقدت بالقاهرة اليوم، وذلك على خلفية رفض العراق التوجه العربي خلال الاجتماع بتسليم مقعد سوريا للائتلاف السوري.
وأضافت المصادر أن وزير خارجية العراق قال موجهًا حديثه لنظيره المصري: “لا ينبغي أن يتم تسليم مقعد سوريا للمعارضة وإلا فعلينا أن نسلم “جبهة الإنقاذ” المصرية مقعد مصر في الجامعة العربية باعتبارها تمثل المعارضة المصرية”.

ولم ينف وزير خارجية العراق ما حدث وقال في تصريحات صحفية عقب انتهاء الجلسة المغلقة لمجلس وزراء الخارجية العرب: “بالفعل سجلت اعتراض العراق على إعطاء المعارضة السورية مقعد سوريا فى الجامعة، لأن الجامعة العربية هى جامعة للدول وليست لجماعات المعارضة”.

وأضاف: “ضربت مثلاً لوزير الخارجية المصري بـ”جبهة الإنقاذ” المعارضة فى مصر، وقلت له هل يمكن أن تحصل الجبهة على مقعد مصر فى جامعة الدول العربية باعتبارها جماعة معارضة؟”.

 من جهتة قال وزير الخارجية المصرى محمد كامل عمرو ان وزير خارجية العراق لا يمكن ان يكون قصد ما يقولة ولكنة كان يمزح والا كان لمصر موقف اخر تماما

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *