نشطاء: قيادات الشرطة المصرية تقوم بالدفاع عن السلطة وعلى الأمن المركزى الانقلاب على القيادات

نشطاء: قيادات الشرطة المصرية  تقوم بالدفاع عن السلطة  وعلى الأمن المركزى الانقلاب على القيادات
امن مركزى - شرطة - داخلية - اعتقال - تعذيب

كتب – زيدان القنائى:

 اعتبر نشطاء ما تقوم به قيادات الشرطه المصريه هو الدفاع عن السلطه و ليس لحفظ الامن مستخدمين جميع الطرق الغير مشروعه لضرب و قمع المتظاهرين و قتلهم و سحلهم . فشعار الشرطه فى خدمه الشعب كان ايام زمان و الذى اصبح الان الشرطه فى خدمه السلطان و اباده الشعب .

 فالمظاهرات الشعبيه ضد عصابه السلطه الحاكمه كانت سلميه كما اعلن المتظاهرين على مدى الاسابيع السابقه حتى اعلن النظام الحاكم الحرب على جموع المتظاهرين مستخدما قيادات الشرطه كجزازين و افراد الشرطه كسكاكين لذبح المتظاهرين . فى وجود غطاء قضائى اخوانى و فتاوى ارهابيه من صعاليك الوهابيه الذين يسجدون و يقدسون الحاكم و جهاز اعلامى كاذب لن يثق به الشعب متحدثا رسميا للحاكم .

فجميع الاجهزه الحكوميه التى تعمل على حمايه و تدعيم السلطه الحاكمه كلاب اغبياء للسلطه لان السلطه تعرضهم الى الخطر و تسخدمهم لعض اهاليهم .

 فلكلب الذكى ينقلب على صاحبه اذا دفعه صاحبه على فعل شئ غير راضى عنه هذا الكلب .سيستفيق هؤلاء الكلاب و ينقلبوا على صاحبهم عندما يقوم الشعب المصرى باصطياد تلك الكلاب ومعاقبتهم بانفسهم .

 كلمه اخيره الى جنود الامن المركزى و قياداته اذ لم تتوقفوا عن ممارسه العنف فسوف يجئ اليوم الذى سوف يحاكمكم فيه الشعب فانتم الان اصبحتم اعداء الشعب الذى لن يرحمكم فانتم الان لديكم الفرصه .عليكم الانقلاب ضد وزير داخليتكم و تطهير انفسكم و الوقوف جانب شعبكم و العمل على حمايته حتى ترجع ثقه الشعب فيكم . فلكل ظالم نهايه.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *