«ائتلاف أفراد الشرطة» يمهل مرسي 48 ساعة لإعلان حقيقة المؤامرات ضد «الداخلية»‎

«ائتلاف أفراد الشرطة» يمهل مرسي 48 ساعة لإعلان حقيقة المؤامرات ضد «الداخلية»‎
140

كتب – حنان جبران:

أمهل الائتلاف العام لأمناء وأفراد الشرطة، 48 ساعة لرئيس الجمهورية، لاتخاذ موقف ضد ما يحدث في البلاد، والعمل على حل جميع المشكلات بعيدًا عن وزارة الداخلية، وكذلك قيام الوزارة بتنفيذ بعض المطالب التي من بينها تسليح أعضاء الشرطة تسليحًا حديثًا لمواجهة البلطجة والعنف، وخروج المتحدث الرسمي للوزارة ليعلن للشعب حقيقة المؤامرات التي تحاك ضد الداخلية وعرض الفيديوهات والصور التي تدل على براءة الداخلية.

وقال أدمن صفحة الائتلاف العام لضباط الشرطة، على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، في بيان، الثلاثاء، إنهم اتخذوا بعض القرارات التي لا تحتاج إلى التراجع، والتي جعلت وزارة الداخلية، التي هي عمود البلاد، شماعة يعلق عليها الفاشلون من «حكومة ونخب سياسية وقيادات وجماعات وأحزاب فاشلة لا تستطيع إدارة البلاد»، نظراً لما تمر به البلاد من مرحلة عصيبة.

وأضاف البيان، أن «النيابة العامة تقوم بإخلاء سبيل المسجلين خطر الذين تم ضبطهم بأسلحة، بمبلغ 1000 جنيه، مما يجعل هؤلاء البلطجية بعد إخلاء سبيلهم يتوعدون للضباط والأفراد، وأن النيابة العامة قامت بحبس سائقي مدرعات المنصورة 4 أيام على ذمة التحقيق فلماذ لا تقوم بفعل ذلك مع المسجلين الذين تفرج عنهم».

وأعلن بيان الائتلاف عن إعطاء مدة زمنية 48 ساعة لرئيس الجمهورية والمسؤولين عن إدارة البلاد باتخاذ موقف ضد ما يحدث، وأن يقوموا بحل المشكلات بعيدًا عن وزارة الداخلية، وقيام أعضاء مجلس الشورى باستصدار قانون لحماية رجل الشرطة بالشارع وقانون يجرم البلطجة ويجرم تخريب المنشآت.

وطالب البيان، وزير الداخلية بتسليح أعضاء الشرطة تسليحًا حديثًا لمواجهة البلطجة والعنف الناتج عنه تخريب المنشآت، وخروج المتحدث الرسمي لوزارة الداخلية ليعلن للشعب حقيقة المؤامرات التي تحاك ضد الداخلية وعرض الفيديوهات والصور التي تدل على براءة الداخلية، حسب البيان.

وتوعد بيان الائتلاف في حال عدم تنفيذ تلك المطالب فسوف يكون هناك موقف ورد فعل لإنقاذ أرواح الضباط والأفراد.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *