أبو الفتوح: إنقاذ الوطن بالانتخابات..والمال السياسي أكبر التحديات

أبو الفتوح: إنقاذ الوطن بالانتخابات..والمال السياسي أكبر التحديات
ابو الفتوح

وكالات:

أعلن رئيس حزب مصر القوية د.عبد المنعم أبو الفتوح عن مشاركة حزبه في الانتخابات البرلمانية المقبلة، حفاظا على السلطة التشريعية من سيطرة فصيل واحد.

وقال أبو الفتوح في مؤتمر صحفي عقد بأحد الفنادق بالمهندسين الثلاثاء،ان “قرار دخول الانتخابات إنقاذ لهذا الوطن, وإذا اكتشفنا أن الانتخابات سيتم التلاعب فيها قبل التصويت بيوم واحد سيتم الانسحاب فورا, ونحن مع باقي المعارضة نسعى لأن نحصل على الأغلبية لتشكيل الحكومة لأن الوطن لا يسير إلا بتشارك مع الجميع لإدارة الوطن”.

وأضاف أبو الفتوح “أنا أعلم أن الانتخابات البرلمانية تتم في ظروف استقطاب واضح وانفلات أمني ودعوات بعض القوى السياسية للمقاطعة, إلا أن حزب مصر القوية يفضل المشاركة حتى لا يترك الانتخابات لفصيل واحد لكي لا ينفرد وحده بالسلطة مع وجود الضمانات والإرادة السياسية من الدولة لتنفيذ قرارات اللجنة العليا للانتخابات, مشيرا إلى أن المسؤول عن الرقابة في العملية الانتخابية هي السلطة التنفيذية.

وأشار أبو الفتوح إلى أن المال السياسي أكبر تحد لحزب مصر القوية في الانتخابات المقبلة.

وأوضح رئيس حزب “مصر القوية” د.عبد المنعم أبو الفتوح أنه لن يستطيع أحد أن يجهض للشعب المصري العظيم ثورته, مؤكدا أن الحل ليس إسقاط رأس النظام ونترك بقايا النظام السابق تسعى لتشويه الثورة للعودة مرة أخرى لسدة الحكم, مطالبا كل من يتقدم لخدمة عامة في الدولة بأن يرعى مصالح المواطنين وأن يكون على قدر المسؤولية.

وأكد عضو الهيئة العليا للحزب أحمد عبد الجواد، أنه في غضون 3 أيام سيعلن حجم مشاركة حزب مصر القوية في الانتخابات البرلمانية بعد الانتهاء من التواصل مع حزب التيار المصري والإصلاح والنهضة.

و أعلن عضو المكتب السياسي للحزب المهندس حسن البشبيشي عن تشكيل قوائم كاملة للسيدات في بعض المحافظات لإيمان الحزب بضرورة إعادة دور المرأة في المجتمع.

وقال البشبيشى إن الحزب لن يخوض الانتخابات داخل التحالف الوسطي الذي كان وليد التشكيل, مؤكدا أن الحزب سيخوض الانتخابات منفردا مع التنسيق مع حزب الوسط على المقاعد الفردية.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *