أول مؤتمر يرعاه الدكتور محمد مرسي بمكتبة الإسكندرية مؤتمر دولي لاتحاد الناشرين العرب

أول مؤتمر يرعاه الدكتور محمد مرسي بمكتبة الإسكندرية مؤتمر دولي لاتحاد الناشرين العرب
مكتبه الاسكندريه

كتب – أميرة صلاح:

الإسكندرية في 3 مارس– عقد بالمجلس الأعلى للثقافة مؤتمر صحفي بحضور كل من الدكتور صابر عرب؛ وزير الثقافة المصري، والمهندس عاصم شلبي؛ رئيس اتحادي الناشرين العرب والمصريين، والدكتور خالد عزب؛ رئيس قطاع المشروعات والخدمات بمكتبة الإسكندرية، والأستاذ عادل المصري؛ نائب رئيس اتحاد الناشرين المصريين؛ حيث أعلن عن عقد المؤتمر الثاني لاتحاد الناشرين العرب في مكتبة الإسكندرية يومي 23 و 24 مارس 2013.

وصرح الدكتور صابر عرب وزير الثقافة أن عنوان المؤتمر (تمكين المعرفة وتحديات النشر العربي)، يعكس دور مصر في صناعة النشر منذ منتصف القرن التاسع عشر الميلادي. وأضاف: “لا أبالغ إذا قلت أن الكتاب المصري هو المعلم الأول، وصار هناك ارتباط معرفي ووجداني بشكل كبير مع الكتاب في الوطن العربي، فتطورت صناعة النشر وتبلورت في شكل اتحادات للناشرين تنظم هذه الصناعة المهمة”.

وأشار إلى أن النشر ليس مجرد عمل ثقافي لكن صناعة مهمة، مبينًا أن القضايا التي ستطرح من خلال المحاور هي مشاكل النشر وحقوق المؤلف وحركة الكتاب الرقمي والورقي.

وأضاف: “نأمل أن يكون هذا المؤتمر كل عام بدلاً من كل ثلاث سنوات، وإنتاج متطور وإن لم يكن كل عام، فنحن بحاجة أن يجلس الناشرون والمجتمع المنتج للمعرفة لكي يتحاوروا حول الكتاب وقضاياه.وكان الكتاب في حياتنا بمثابة المشروع الأهم في مجال الوعي والمعرفة من خلال جيل الرواد الأول يكتبه المبدع ويتبناه ناشر، والكتاب هو السفير الأول ليس في مجال المعرفة ولكن في كل المجالات”.

وصرح المهندس عاصم شلبي؛ رئيس اتحاد الناشرين العرب، أن المؤتمر الذي يعقد بالمشاركة بين وزارة الثقافة المصرية ومكتبة الإسكندرية واتحادي الناشرين العرب والمصريين يمثل نقطة هامة لتأكيد أهمية صناعة الكتاب في الوطن العربى، حيث سيشارك في هذا المؤتمر مجلس إدارة اتحاد الناشرين الدولي وعدد من وزراء الثقافة العرب وكذلك عدد من الكتاب والمفكرين والأدباء والمتخصصين في طباعة وإخراج الكتاب، فضلاً عن العديد من المتخصصين في المكتبات في الوطن العربي.

وأفاد الدكتور خالد عزب رئيس قطاع المشروعات في مكتبة الإسكندرية أن المكتبة ستعلن عن دعم دار الكتب الوطنية الصومالية وجامعة مقديشيو عن طريق حملة لجمع الاف الكتب، وأن المكتبة تستضيف هذا الحدث لحرصها على دعم صناعة النشر والمعرفة في الدول العربية.
وأضاف أن هناك قضايا تتعلق بصناعة الكتاب سواء الإخراج أو التوزيع أو الطباعة أو الكتاب الرقمي في حاجة إلى مناقشات يشارك فيها المؤلفين مع صناع الكتاب.

واستعرض الأستاذ عادل المصري؛ نائب رئيس اتحاد الناشرين المصريين، المشاركين في المؤتمر، حيث من المقرر أن يشارك فيه ممثلين لاتحاد الناشرين الدولي، ومشاركين من السعودية والكويت والإمارات والمغرب والجزائر وليبيا والسودان والعراق ومصر ولبنان وسوريا. وأضاف أن محاور المؤتمر هي: الإعلام وتمكين المعرفة، والمكتبات العامة وتنمية صناعة الكتاب، ومستقبل النشر الرقمي والبيع عبر شبكة الانترنت، وتطوير صناعة معارض الكتب العربية، وحرية النشر كدعامة لتنمية صناعة النشر، وحقوق الملكية الفكرية وقرصنة الكتب، وإشكاليات الترجمة وصناعة النشر.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *