بيان حملة حمدين صباحى بخصوص الأعتصام حتى تحقيق مطالب الثورة

بيان حملة حمدين صباحى بخصوص الأعتصام حتى تحقيق مطالب الثورة
1 (2)(10)

 

 

 

الإسكندرية – ايمان مصطفى

 

 

تتقدم حملة حمدين صباحى رئيسا لمصر بوافر التحية والتقدير والاجلال لشهداء الثورة المصرية ومصابيها وعائلاتهم مؤكدين فى نفس الوقت على أننا مستمرون فى الثورة الى أن نعيد لهم حقهم ونستكمل أهدافها التى قدموا دمائهم الذكية فداءا لها .

كما تتقدم بالتحية لكافة القوى الوطنية والشعبية المحتشدة فى ميدان التحرير والإسكندرية والسويس وكل المحافظات لإصرارها على أستكمال أهداف الثورة متوحدة حول مطالب عامة توافقت عليها كل الأطراف .

وتعلن حملة المرشح الرئاسى حمدين صباحى الأعتصام  فى ميدان التحرير حتى تحقيق مطالبها ،وهى :

1- تشكيل دوائر قضائية خاصة لمحاكمة النظام السابق ورموزه محاكمات علنية عاجلة عادلة.

2- البدء فى محاكمات جادة وعاجلة لقتلة الشهداء ووقف كل الضباط المتهمين عن العمل لحين محاكمتهم .

3- وقف المحاكمات العسكرية للمدنيين والأفراج عن المعتقلين من الثوار منذ 25 يناير وحتى الآن .

4- تطهير الإعلام والداخلية من الفاسدين ورموز النظام السابق مع أعادة هيكلة وزارة الداخلية وتحديد دور قطاعات الأمن الوطنى والمركزى بشكل محدد وشفاف وعدم أستخدامها فى قمع حرية الرأى والتعبير وتجريم أستخدام العنف ضد المتظاهرين سلميا .

5- ألزام وزارة الداخلية بإعاة الأمن للشوارع والقبض على البلطجية ووقف ظاهرة البلطجة وترويع الآمنين .

6- الألتزام بتنفيذ حكم القضاء بحل المحليات .

7- إعلان المجلس العسكرى عن خريطة واضحة لما تبقى من المرحلة الأنتقالية واقتراحنا لها هو التوافق على مبادئ دستورية ملزمة يصدرها المجلس العسكرى بعد توافق القوى الوطنية والشعبية عليها ليصبح لها حجية وإلزام ، وتأجيل أنتخابات مجلس الشعب لنهاية العام ثم تشكيل الهيئة التأسيسية للدستور بحيث تمثل كل القوى السياسية والمجتمعية ، وإعداد الدستور الجديد والأستفتاء الشعبى عليه ثم أنتخابات الرئاسة .

 

ونحن إذ نؤكد على أحترامنا للمؤسسة العسكرية وعلى دورها التاريخى فى حماية الوطن إلا أننا نطالب المجلس الأعلى للقوات المسلحة أن يكون على قدر المسئولية المنوطة به وأن يبدأ بالأستجابة لتلك المطالب بإجراءات فورية وعاجلة تعيد للشعب ثقته به حيث أن دوره هو إدارة شئون البلاد لفترة أنتقالية دور مؤقت يعود بعده لأداء واجبه المقدس فى حماية البلاد .. لذا فمن واجبه ألا ينفرد بأتخاذ القرارات المصيرية وأن يتقبل النقد والأختلاف فى الرأى حتى يتم مهمته بسلام.

حملة حمدين صباحى رئيسا لمصر

8 يوليو 2011

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *