فنزويلا ترفض الاشاعات “السخيفة” عن وفاة تشافيز

فنزويلا ترفض الاشاعات “السخيفة” عن وفاة تشافيز
تشافيز

وكالات:

نفى مسؤولون كبار واقارب الرئيس الفنزويلي هوغو تشافيز اشاعات وفاة الرئيس الاشتراكي وقالوا انه ما زال يصارع من اجل حياته.

وقال شقيقه الاكبر أدان حاكم ولاية باريناس امام انصار تشافيز “انه موجود ويواصل قتاله ومعركته ونحن واثقون من الانتصار”.

وزادت التكهنات بشأن تشافيز (58 عاما) الاسبوع الماضي وقد عززتها الى حد ما تأكيدات سفير بنما السابق لدى منظمة الدول الاميركية غويليرمو كوتشيز أن تشافيز توفى.

وقال خورخي اريازا صهر تشافيز ان “اطلاق مثل هذه الاشاعات السخيفة والغريبة من جانب الجناح اليميني يضعف فقط الثقة فيه ويعزله بشكل اكبر عن الشعب “. واضاف ان الرئيس”هادئ” في المستشفى مع عائلته واطبائه.

وباستثناء مجموعة واحدة من الصور التي اظهرت تشافيز راقدا على سرير بمستشفى في هافانا لم يشاهد تشافيز ولم يسمع منه شيء علنا منذ الجراحة التي اجراها في كوبا في 11 كانون الاول/ ديسمبر والتي كانت رابع جراحة تجرى له لاستئصال السرطان.

وعاد تشافيز في شكل مفاجئ قبل الفجر الى مستشفى عسكري في كراكاس الاسبوع الماضي من دون الضجة التي صاحبت عوداته السابقة بعد العلاج.

وقال نيكولاس مادورو نائب الرئيس الفنزويلي مرات عدة الاسبوع الماضي ان الرئيس يقاتل من اجل حياته وحث الفنزوليين على ان يبقوا هادئين وان يتحلوا بالصبر.

ويتهم ساسة المعارضة الحكومة بالخداع بشأن حالة تشافيز وقارنوا بين السرية التي تحيط بتفاصيل حالته الطبية والشفافية التي ابداها زعماء اخرون في اميركا اللاتينية كانوا اصيبوا بالسرطان.

وكان الديبلوماسي البنمي كوتشيز قال ان عائلة تشافيز اغلقت جهاز الإنعاش عن تشافيز قبل ايام عدة بعد ان اصبح في حالة غيبوبة منذ نهاية كانون الاول. وتحدى المسؤولين ان يثبتوا انه على خطأ باظهار الرئيس علنا.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *