قتلى وجرحى في احتفالات ظهور الرئيس صالح على التلفزيون

قتلى وجرحى في احتفالات ظهور الرئيس صالح على التلفزيون
صورة الرئيس اليمنى فى اول ظهور له

 

 

 

(BBC)
سقط قتلى وجرحى في اليمن نتيجة اطلاق النار الكثيف عقب ظهور الرئيس اليمني علي عبد الله صالح على التلفزيون في كلمة مسجلة للمرة الاولى منذ محاولة اغتياله قبل اسابيع.
وقد اكدت مصادر عن مقتل واصابة العشرات من اليمنيين في صنعاء ومختلف المدن اليمنية في احصائية اولية بالرصاص الحي، الذي اطلقه انصار الحزب الحاكم بكثافة غير مسبوقة لم تشهدها البلاد من قبل ابتهاجا بظهور الرئيس صالح على شاشة التلفزيون.
وقالت المصادر الطبية ان الضحايا سقطوا متأثرين اما بطلقات نارية مباشرة عن طريق الخطأ بسبب كثافة اطلاق النار او نتيجة الرصاص المرتد.
واشارت التقارير عن مصدر طبي يمني قوله ان ستة محتجين قتلوا واصيب 100 بجروح نتيجة اطلاق الالعاب النارية والنيران الاحتفالية.
وبدا الرئيس اليمني، الذي يعالج في السعودية، في كلمته التلفزيونية وعليه اثار المرض وعلاجات مكثفة في الوجه نتيجة الحروق التي اصابته.
وكان الرئيس جالسا في جلباب ابيض ولم يتحرك ليبدو مدى تأثر حالته الصحية بمحاولة الاغتيال ومساعي إنقاذه.
وكان صالح وعدد من المسؤولين اليمنيين قد تعرضوا لمحاولة اغتيال في الثالث من شهر يونيو الماضي بقصف مسجد الرئاسة.
وقال الرئيس اليمني إنه خضع لثمانية عمليات جراحية في السعودية.
وتحدث صالح، الذي يواجه احتجاجات شعبية تطالب برحيله منذ اشهر سقط فيها العديد من القتلى والجرحى، عن الشراكة (مع المعارضة) في اطار الدستور والقانون.
وقال الرئيس اليمني انه مع الحوار على اسس ديمقراطية وبهدف الوصول الى حلول مرضية.
وأضاف: “نحن مع المشاركة على أساس برنامج مشترك يتفق عليه الشعب اليمني”.
وأكد صالح ضرورة أن يكون هدف الحوار هو الوصول إلى حلول مرضية بالمشاركة مع القوى السياسية كافة.
وأشاد بجهود نائبه لتحقيق التوافق السياسي في البلاد.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *