البابا بنديكتوس يفقد صفة البابوية ويغادر

البابا بنديكتوس يفقد صفة البابوية ويغادر
البابا

وكالات:

الفاتيكان(CNN)– في اليوم الأخير له في الفاتيكان، ودع الحبر الأعظم،البابا بنديكتوس السادس عشر،الكرادلة والشعب.

وقال في عظتة الأخيرة الخميس: “أود أن أقول إنني سأستمر في خدمتكم بالصلاة.”

وأضاف مؤكدا: ” أعد بطاعتي واحترامي للبابا القادم.”

هذا وفي ختام كلمته، صافح البابا الكرادلة للمرة الأخيرة وهو على سدة الكرسي الرسولي.

أحد الكرادلة تحدث في الختام وقال: “الأب الأقدس.. قلوبنا حزينة لفراقكم بعد أن تشرفنا بمرافقتكم لثماني سنوات.. فنحن ممتنون لكم.”

والبابا بنديكتوس السادس عشر هو أول بابا يستقيل منذ البابا غريغور الثاني عشر الذي استقال من البابوية قبل ستة قرون.

وتوجه البابا في نهاية اليوم إلى مقره الصيفي في قلعة “غوندولفو” في روما محتفظاً بلقب “القداسة” الفخري، كما سيبقى اسمه “بنديكتوس السادس عشر”

ومع مغادرة البابا بنديكتوس السادس عشر، تبقى تحديات كبيرة تنتظر البابا القادم، سيما بعد الفضائح‫ الجنسية التي أحاطت بالفاتيكان‬ والكنيسة الكاثوليكية.

هذا وحددت الساعة الثامنة من مساء الخميس بالتوقيت المحلي لمدينة روما، لفقدان البابا صفة البابوية.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *