أزمة السولار تؤدى لإشتباكات بالأسلحة البيضاء والسائقون يهددون بإضراب عام

أزمة السولار تؤدى لإشتباكات بالأسلحة البيضاء والسائقون يهددون بإضراب عام
باشتباكات

كتب – ياسمين حمودة:

تصاعدت وتيرة الأحداث لإشتباكات بالسنج والمطاوى أمام محطات الوقود بسبب أزمة السولار التي شهدتها الإسكندرية اليوم نزاعا علي أسبقية التزود بالوقود.

وفي سياق ذلك هدد السائقون بالإضراب وعدم العمل؛ احتجاجا على نقص الوقود المدعم من بنزين 80 وسولار، وإعلان حالة عصيان مدنى لإجبار الحكومة على توفيره، مع رفأزمة السولار تؤدى لإشتباكات بالإسلحة البيضاء والسائقون يهددون بأضراب عامضهم لقرار وزير البترول بتوزيع حصص محددة للسيارات.

ونتيجة لذلك قام السائقين برفع الأجرة المتعارف عليها لكل منطقة بسبب نقص الكميات فى المحطات ولجوء السائقين لشراء ما يكفيهم من السوق السوداء بعدما عجزت محطات الوقود عن توفير الكميات اللازمة من السولار وبنزين 80 لسائقى السيارات بأنواعها؛ مما أدى لحالة من الاستياء والمشاحنات بين السائقين والركاب.

وامتدت طوابير السيارات أمام معظم محطات الوقود بالمحافظة لأكثر من 2 كيلو متر؛ مما أربك حركة المرور وسبب تكدسا فى السيارات خاصة فى منطقة العجمى والكيلو21 التى تتوقف أمامها سيارات النقل الثقيل؛ مما سبب شللا فى حركة ميناء الدخيلة وطريق الإسكندرية الصحراوي، وكذلك محطات البنزين بطريق مصر الإسكندرية الزراعى، كما توقفت الحركة بطريق الكورنيش خاصة فترة المساء بعد أن توافدت عشرات السيارات الأجرة أمام محطات الوقود.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *