العراق.. واضطهاد السنة والحكم الشيعى

العراق.. واضطهاد السنة  والحكم الشيعى
صدام1

تحليل – محمد لطفى :

 

 

 

 

لم يكن يتخيل احد بالعراق او يدور بخلدة ان ياتى اليوم الذى يصبح فية شيعة العراق هم حكامها ولكن هذا اليوم جاء  الان واصبح امرا واقعا لا مفر منة ولا مناص

 

 

 

فبعد سقوط صدام انتهى الحكم السنى للعراق لانة ببساطة الشيعة تريد الثمن

 

 

 

والثمن هو حكم العراق لانة ببساطة شديدة والواقع يقول ان الشيعة كانوا من اشد معاونى الامريكان فى احتلال العراق والقضاء على صدام والذى يعد اخر رئيس سنى حكم العراق ولا يعلم الا الله ان كان سيعود رئيس سنى للعراق ام لا

 

 

 

والان وبعد حكم الشيعة اصبحوا هم المسيطرين على مقاليد الامور فى العراق ولم يقف الامر عند هذا الحد بل انهم جعلوا السنة مواطنين من الطبقة الثانية فى البلاد وتم تهجير عائلات سنية وفى بعض الاحيان تشريدهم وقتلهم

 

 

 

ولذلك خج السنة غاضبين ومعتصمين مطالبين بتغيير سياسة الحكومة تجاهم  وهو الامر القائم حتى هذة اللحظة

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *