المخابرات الاسرائيلية تغزو سيناء عن طريق شركات المحمول

المخابرات الاسرائيلية تغزو سيناء عن طريق شركات المحمول
حدود مصرية اسرائيلية

كتب – محمد لطفى ووكالات :

يبدو ان سيناء قدر لها ان نغنى فقط كل عام ونهتف مصر اليوم فى عيد اما ان نعمر او ننتج او نهتم لها فمازال الحال هو الحال لم يتغير شى

حيث نشرت وكالة أنباء الأناضول التركية، اليوم الأربعاء، تقريرًا عن اختراق شركات اتصالات إسرائيلية للمناطق الحدودية في سيناء، ونقلت الوكالة عن مصريين يقطنون قرب الحدود مع إسرائيل، أنهم تلقوا اتصالات من أشخاص إسرائيليين يطلبون منهم معلومات استخباراتية عن مناطقهم
وأوضح عدد من أهالي المنطقة الحدودية بسيناء، وتحديدًا في رفح ، أنهم تلقوا تلك المكالمات عبر هواتف شركات اتصالات إسرائيلية يخترق إرسالها الأراضي المصرية، ويعتمدون عليها كخدمات اتصالات أساسية

ويلجأ قسم من سكان تلك المناطق، الممتدة بمحاذاة الحدود مع غزة وإسرائيل على مسافة تصل إلى نحو 120 كم وبعمق 15 كم بالجانب المصري، إلى استخدام خطوط هواتف محمولة لشركات اتصالات إسرائيلية للتواصل مع بعضهم البعض، نظرًا لتعليق شركات الاتصالات المصرية خدماتها في تلك المناطق قبل عام ونصف العام، على حد قولهم، في الوقت الذى يصل فيها مدى إرسال الشركات الإسرائيلية بوضوح إليهم

وقال (سليمان . م .ص)، من منطقة جنوب رفح إن المكالمات التي وصلت إلى بعضهم هي عبارة عن “اتصالات من أشخاص يقولون إنهم من إسرائيل، ويتساءلون عن الوضع الأمني في المنطقة، ولماذا تصر الحكومة المصرية على نبذ أهالي سيناء وعدم تعمير أرضهم، وأيضا عن ماهية الجماعات المسلحة المنتشرة في أراضيهم، وأنواع الأسلحة المنتشرة بين الأهالي

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *