إستخراج جثة فتاة بعد دفنها بسبعة أيام بالعصافرة

إستخراج جثة فتاة بعد دفنها بسبعة أيام بالعصافرة
جثة

كتب- سمر عز:

أمر أحمد خورشيد ـ وكيل نيابة المنتزة ثان ـ  بإستخراج جثة فتاة من المقابر بعد دفنها بسبعة أيام، بعدما تقدمت شقيقتها ببلاغ، اتهمت فيه طبيب التخدير بالتسبب بقتلها من خلال إعطاءها كمية كبيرة من المخدر أثناء قيامها بإجراء عملية جراحية بأحد أصابع اليد  شرق الاسكندرية .

وكانت النيابة العامة قد تلقت بلاغا من شقيقة المجني عليه “ش . م” 33 سنة ربة منزل قالت فيه ان شقيقتها الطالبة “م . م ” 19 سنة كانت تعاني من كسر بإحد أصابع اليد، فقامت علي الفور بالذهاب إلي مستوصف قريب من منزلها الكائن بمنطقة العصافرة دائرة القسم .

وعقب دخول الفتاة غرفة العمليات، فوجئة بخروج دكتور التخدير من غرفة العمليات وإخباري بأن شقيقتي قد حدث لها إغماء أثناء إعطاءها أبرة التخديروستظل طوال حياتها فاقدة للوعي، وبعد ذلك أخبرها بان شقيقتها قدد توفت وأنه لابد من تجهيز إجراءت الدفن .

وجدير بالذكر قيام الطبيب بدفع مبلغ إجراء العملية بالمستشفي وإستخراج التصريح بالدفن ودفع ثمن إجراءت الدفن .

وحرر المحضر اللازم بالواقعة وحولت القضية للنيابة لتؤمر بسرعة ضبط وإحضار الطبيب وتشريح الجثة للوقوف علي سبب الوفأة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *