المبانى المخالفة بالإسكندرية تستدعى إعلان الإسكندرية منطقة كوارث

المبانى المخالفة بالإسكندرية تستدعى إعلان الإسكندرية منطقة كوارث
نقابة المهندسين

كتب- وائل الشوادفى:

أقامت نقابة المهندسين بالاسكندرية يوم الجمعة أول جمعية عمومية للمهندسين بالاسكندرية بعد سبعة عشر عام من الجمعية العمومية السابقة قبل الحراسة.

شارك فى الجمعية مايقرب من ثمانمائة مهندس ومهندسة، بدأت الجمعية بادارة الدكتور على بركات حيث استعرض أهم ملامح البرنامج الانتخابى للمجلس المنتخب قبل عام والاجراءات الادارية التى تمت لتنفيذ هذا البرنامج كما تحدث عن دور النقابة العامة فى دراسة زيادة دخول المهندسين وزيادة معاش المهندسين.

وفى رده على سؤال لأحد المهندسين عن أزمة المبانى المخالفة فى الاسكندرية اوضح سيادته أن الاسكندرية بوضعها الحالى فى حاجة لاعلانها منطقة كوارث نظرا لخطورة الأزمة الحالية فى مشكلة البناء المخالف.

كما شرح بركات أخر مستجدات نادى الشاطىء ومفاوضات النقابة مع المحافظة ونقابة الصيادلة لحل المشكلة وقدم رؤية النقابة لحل المشكلة بالدراسة التى اعدها دكتور مهندس / زياد الصياد لزيادة البحيرة وعمل امتداد بحرى يزيد حصة نقابة المهندسين ويقدم ناديا جديدا لكل من الصيادلة واعضاء هيئة التدريس وممشى بحرى لجموع السكندريين وقد اعتمدت الجمعية العمومية هذا الحل وفوضت المجلس متابعة تنفيذه.

ثم تحدث المهندس أيمن شمس الدين أمين النقابة الذى شرح للجمعية العمومية خطوات المجلس ولجانه المختلفة لخدمة المهندسين وقدم تقريرا مفصلا حول أنشطة اللجان ودورها فى مجالات خدمة المهندس والمهنة والمجتمع خلال الفترة الماضية.

ثم تحدث المهندس أشرف عمر أمين صندوق النقابة وشرح مؤشرات إيجابية من الميزانية الحالية منها زيادة الإيرادات بمبلغ 2.7 مليون جنيه وزيادة دعم النشاط للمهندس بمبلغ 2 مليون جنيه وتحقيق فائض عام وصل غلى مائة الف جنيه مقارنة بعجز 881 الف جنيه أيام الحراسة.

وقد اعتمدت الجمعية العمومية للمهندسين ميزانية العام 2012 والتى قدمها امين الصندوق وموازنة العام 2013 كما انتخبت الجمعية العمومية المهندس / محمد عمرو عبد البارى مراقبا ماليا متطوعا للنقابة عن عام 2013

يذكر أن الجمعية العهمومية تمت فى أجواء إيجابية بين جموع المهندسين الذين أشادوا بحسن التنظيم والجهد المبذول لتخرج الجمعية العمومية فى أحسن صورة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *