احذر: وضع اللاب توب على الأرجل

احذر: وضع اللاب توب على الأرجل
لاب

كتب – أميرة صلاح:

حذرت الدكتورة نجلاء على جاد الله رئيس قسم الروماتيزم بكلية الطب جامعة عين شمس من وضع الكمبيوتر المحمول “اللاب توب”على الأرجل لفترة طويلة لانه يضر بالعمود الفقرى ويؤدى الى تشوهه ناصحة بوضع وسادة أسفل الظهر للحفاظ على انحناءات العمود الفقرى والمشى لمسافات محددة يومياً.

وأوضحت د.نجلاء خلال برنامج “صباح الخير يا مصر”، أن من أكثر الأشياء التى تضر بالعمود الفقرى هى وضع الجلوس بطريقة منحنية لفترة طويلة أمام الكمبيوتر المحمول او حمل أشياء ثقيلة مثل اسطوانات الغاز وغيرها محذرة من ارتداء الأحذية ذات الكعب المرتفع لانها تغير فى شكل العمود الفقرى وتؤدى الى تشوهه.

ونصحت بيتجنب الجلوس لمدة طويلة دون اسناد الظهر وخاصة منطقة اسفل الظهر لان هذه المنطقة اكثر المناطق المتحركة في الظهر وهي اكثر الاجزاء تعرضا للمشاكل وبالتالي هي الأولى بالرعاية وبخاصة للذين تتطلب اعمالهم الجلوس مدة طويلة محذرة من تناول عقاقير للروماتيزم او العظام بدون استشارة طبيب لان هذا يعد استسهالاً يضر بالصحة.

وأوضحت أن تزايد معدل الإصابة بخشونة المفاصل بين الشباب ناتج عن جينات وراثية وزيادة الوزن نتيجة الإعتماد على الوجبات السريعة ناصحة بتجنب الجفاف وخصوصاً فى فصل الصيف لان الجسم يفقد الكثير من العناصر المهمة مثل البوتاسيوم مع العرق لذا يجب شرب 10 اكواب من السوائل بشكل عام فهي تساعد على انقباض وارتخاء العضلات بسهولة وبقاء خلايا العضلات رطبة فضلاً عن تناول كوب من عصير البرتقال يومياً للحفاظ على نسبة البوتاسيوم بالجسم فضلاً عن زيادة الملح بالطعام.

وحذرت من تناول المشروبات الغازية لانها تسبب هشاشة العظام وبخاصة للأطفال وتجنب العادات المكتسبة للشخص، التي تسبب الإجهاد المستمر للعضلات كقضاء ساعات طويلة أمام التلفاز أو أمام الكمبيوتر، أو في المكتب، وأيضا بسبب العديد من العادات الخاطئة المكتسبة في طريقة الجلوس أو السير أو النوم مشيرة الى ان الوضع الصحيح للرقبة أثناء السير أو الجلوس أن يكون الرأس متعامدا مع الجسم كحرف T اللاتيني ولكن ما يحدث أثناء السير مثلا، أن ينظر الشخص إلى الأمام، وتلقائيا يصبح الرأس مائلا نحو الأمام ومع ثقل الرأس فإن دفعه نحو الأمام بعيدا عن خط الاستقامة يلقي عبئا على عضلات العنق وعضلات الظهر العلوية.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *