توقف المشروع القومى للاسكان بالوقف ومجلس المدينة يتقاعس عن توزيع شقق الأرامل والمطلقات

توقف المشروع القومى للاسكان بالوقف ومجلس المدينة يتقاعس عن توزيع شقق الأرامل والمطلقات
عادل لبيب

كتب- زيدان القنائى:

توقف مشروع شقق اسكان مبارك سابقا أو المشروع القومى للاسكان فى مينة الوقف فجاة دون سابق انذار حيث انمجلس المدينة قد قام بجمع مبلغ 5000 منذ أربع سنوات وإلى الآن لم يتم اى شىء فى هذا المشروع.

جدير بالذكر منذ أربع سنوات أعلن مجلس مدينة الوقف عن شقق فى مشروع اسكان مبارك بمقدم 5000وتكون على أقساط لمدة عشرين عاما بالنسبة لنظام القسط و35الف للكاش وتم التعاقد مع البنك منذ تلك الفترة بالنسبة للقسط فى البنك الاهلى فرع قنا ومنذ ذلك التاريخ الفلوس فى خزينة المجلس بدون بدء فى البناء وبدون فوائد لهذه الاموال والمسؤل عن المشروع الاستاذ سيد والاستاذ شعبان والمقر فى عملية المياه.

طالب عدد من شباب مدينة الوقف محافظ قنا بتحديد موقفه من هذا المشروع او استكماله وطالب محمد يس جودة المسئولين باستكمال المشروع.

فى سياق متصل كشف ائتلاف معدومى الدخل والعاطلين عن إخفاء البحوث الاجتماعية الخاصة بمشروع الارامل بقنا وتفاصيل مشروع الارامل والمطلقات ومحدودى الدخل على طريق قنا نجع حمادى عند قرية المراشدة  .

ويضم المشروع عمارة لقرية القلمينا وعمارة لقرية جزيرة الحمودى وعمارتين لقرية المراشدة وتم عمل بحوث اجتماعية بالشئون الاجتماعية لعدد كبير من الأسر ولجميع الفئات المستحقة منذ2010 حتى تاريخه لكن محافظ قنا اللواء عادل لبيب لم يسلمهم هذه الشقق وتم اإخفاء البحوث الخاصة بهم داخل مكاتب المحافظة وهم بسطاء تشرف عليهم الشئون الاجتماعية وقامت المحافظة بعمل حصر للحالات التى تستحق ولجنة من الشئون الاجتماعية وحاليا تم التشطيب وعادل لبيب رفض التوزيع .

وأكد الائتلاف أن مجلس مدينة الوقف يشرف على  المشروع واستلم من الاهالى الملفات وتمت معاينة بيوت الارمال والمطلقات واليتامى وتم تجاهل القضية من قبل الوحدة المحلية لمدينة الوقف وايضا محافظ قنا وكافة الاجهزة التنفيذية الأمر الذى أدى الى استمرار معاناة الفقراء فى عهد لبيب وتقاعس المحافظة عن حل معاناتهم الانسانية رغم أن المشروع يفيد أكثر من 500 أسرة وطالب القنائى بإقالة محافظ قنا ورئيس الوحدة المحلية لمدينة الوقف وتحويلهم للتحقيق الفورى .

وطالب الائتلاف بالتحقيق الفورى فى تقاعس الاجهزة التنفيذية بقنا عن حل المشكلة الخاصة بالارامل ومعدومى الدخل بقنا ومحاسبة  كل المسئولين بالمحافظة ومجلس المدينة ممن اهدروا حقوق الفقراء رغم تاكيد حكومة قنديل بالاهتمام بمحدودى الدخل وايضا  الرئيس مرسى  ووعوده  الرئاسية.

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *