ميادين الغردقة مغلقة لليوم الثاني علي التوالي احتجاجاً علي مقتل الشاب علاء صالح

ميادين الغردقة مغلقة لليوم الثاني علي التوالي احتجاجاً علي مقتل الشاب علاء صالح
قسم شرطة اول الردقة

كتب– محمود عابد:

لليوم الثاني علي التوالي يستمر إغلاق الميادين الرئيسية في مدينة الغردقة وذلك احتجاجا علي مقتل شاب يدعي علاء صالح 32 عاما علي يد بلطجية استأجرهم مالك مقهي ليلي للتشاجر مع مستأجر المقهي، وقد شهدت شوارع الغردقة أمس احتجاجات واسعة النطاق امتدت لتشمل جميع الميادين الرئيسية مما عطل حركة المرور وأصابها بالشلل التام، وقد طالب المحتجون بضرورة القبض علي الجناة والقصاص العادل.

هذا وقد قام المحتجون بغلق المنافذ الرئيسية للميادين والشوارع المؤدية إليها وإضرام النار في إطارات السيارات احتجاجاً علي مقتل الشاب علاء الذي تدخل لفض الاشتباك بين مالك المقهي و المستأجر فامتدت إليه يد أحد البلطجية بآلة حادة نُقل علي إثرها إلي المستشفي و مات متأثراً بجراحه.

علي صعيد آخر تحاول الأجهزة الامنية الاستعانة بكبار العائلات لاحتواء الموقف و إعادة فتح الميادين أمام حركة المرور ، بينما فرضت كردونا أمنيا حول قسم شرطة أول الغردقة لحمايته  بعد محاولة اقتحام القسم وإخراج 6 بلطجية للقصاص منهم.

من ناحية أخري فقد كثفت وزارة الداخلية من جهودها لضبط الخارجين عن القانون والقبض علي البلطجية ومثيري الشغب حتي تعود الحياة لما كانت عليه في المدينة .

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *