جماعة إسلامية لها علاقة بالقاعدة تعلن مسؤوليتها عن خطف سبعة أجانب فى نيجيريا

جماعة إسلامية لها علاقة بالقاعدة تعلن مسؤوليتها عن خطف سبعة أجانب فى نيجيريا
جماعة مسلحة

وكالات:

أعلنت جماعة اسلامية لها صلة بتنظيم القاعدة يوم الاثنين مسؤوليتها عن خطف سبعة أجانب في هجوم في بلدة نائية بشمال نيجيريا في مطلع الاسبوع حين استخدم المهاجمون متفجرات لشق طريقهم في مجمع سكني مع اطلاق وابل من الاعيرة النارية.

وقتل مسلحون حارسا وخطفوا بريطانيا وايطاليا ويونانيا وأربعة عمال لبنانيين بعد اقتحام المجمع السكني لشركة سيتراكو اللبنانية للانشاءات في جاماري بولاية بوتشي في وقت متأخر يوم السبت.

وهذا أكبر عدد من الاجانب يجري خطفهم في شمال نيجيريا الذي يغلب المسلمون على سكانه في اكبر الدول الافريقية سكانا منذ صعد اسلاميون متشددون تمردهم قبل عامين.

وجاء في بيان لجماعة أنصار المسلمين التي سبق لها خطف أجانب في نيجيريا “نحتجز … سبعة اشخاص بينهم لبنانيون ونظراء لهم اوربيون يعملون مع سيتراكو.”

وقال البيان إن الخطف “جاء بناء على الاعتداء والفظائع التي ترتكبها الدول الاوروبية بحق دين الله في أماكن كثيرة مثل افغانستان ومالي.”

وأصبحت الهجمات التي تشنها الجماعات الاسلامية في شمال نيجيريا أكبر تهديد لاستقرار اكبر منتج للنفط في افريقيا.

وتشعر الحكومات الغربية بقلق متزايد من الصلة التي تربط بين الإسلاميين في نيجيريا وبين جماعات في أماكن اخرى في المنطقة مثل جناح تنظيم القاعدة في شمال افريقيا خاصة في ضوء غياب الأمن في مالي المجاورة.

وتدخلت فرنسا في مالي الشهر الماضي بعد تقدم متشددين من الشمال نحو العاصمة باماكو.

وفي مجمع جاماري السكني قال شهود عيان إن الشرطة فتشت الموقع اليوم وكانت الجدران مليئة بالثقوب الناجمة عن الطلقات بينما كانت الاعيرة الفارغة على الأرض . وترك العمال الاجانب الباقون منازلهم وتوجهوا إلى أماكن اكثر امانا في نيجيريا.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *