تقرير أمريكى: لبن الأم أفضل وأقوى غذاء لطفلها الرضيع

تقرير أمريكى: لبن الأم أفضل وأقوى غذاء لطفلها الرضيع
طفل

وكالات:

أكد تقرير جديد لمنظمة “أنقذوا الأطفال” الأمريكية بعنوان “الغذاء السوبر للأطفال الرضع” أنه يمكن إنقاذ حياة أكثر من 800 ألف طفل سنويا إذا بدأت جميع النساء فى الرضاعة الطبيعية لأطفالهن خلال الساعة الأولى من الولادة، وأشارت المنظمة إلى أن الرضاعة الطبيعية تعد واحدة من أفضل الطرق للوقاية من سوء التغذية الذى يمثل القاتل الرئيسى للأطفال دون سن الخامسة.

وشددت الرئيسة التنفيذية للمنظمة “كارولين مايلز” على الأهمية البالغة لبدء الرضاعة الطبيعية عقب ولادة الأطفال، قائلة: “هذا مهم للغاية لأن جعل الأمهات يبدأن فى الرضاعة الطبيعية يشكل فى بعض الأحيان الجزء الأصعب من المهمة، وأول حليب من الأمهات الذى يحتوى على ما يسمى (اللبأ أو المسمار أو الكولوستروم) هو أغنى جزء مغذٍّ من حليب الأم بشكل لا يصدق، كما يحتوى بالفعل على الكثير من مركبات المناعة، وهو لا يتم إنتاجه سوى فى الساعات الأولى فقط من الولادة”.

ويصف التقرير “اللبأ” بأنه أول تحصين وتطعيم مناعى للطفل، ولكن بعض الثقافات تراه خطيرا وضارا، وقالت مايلز: “تشكل هذه الثقافات التى ترى أن “اللبأ” ضار وخطير للأطفال أحد أكبر العوائق التى توصلنا إليها فى هذا التقرير فيما يتعلق بالرضاعة الطبيعية، ووفقا لهذه الثقافات فإن الأمهات يتخلصن من هذا الجزء الهام من حليب الأم، بينما هو أفضل شيء يمكن أن يقدم للأطفال الرضع، ومن ثم لا بد من تغيير السلوك للتخلص من هذه العادة الضارة وتغييرها”.

وقال تقرير منظمة “أنقذوا الأطفال” الأمريكية بعنوان “الغذاء السوبر للأطفال الرضع”: “إن الكثير من الأمهات يعتقدن أن أطفالهن بحاجة إلى تناول شيء آخر إلى جانب لبن الأم مثل الماء والسكر والشاى”، ونوه بأن هذا غير ضرورى.

وقالت الرئيسة التنفيذية للمنظمة كارولين مايلز: “لا يحتاج الأطفال الرضع فى الحقيقة إلى أى من تلك الأشياء، ولتوضيح ذلك طلبنا من الناس أن يشاهدوا حيواناتهم، فالحيوانات الرضيعة لا تشرب الماء ولا تتناول سوى لبن الأم، ونفس الشيء ينطبق على الأطفال الرضع من بنى البشر ولا يحتاجون إلى أى شيء سوى حليب الأم”.

وأشارت “مايلز” إلى أن هناك سببا آخر للبدء مبكرا فى الرضاعة الطبيعية، وقالت: “كلما بدأت الأمهات مبكرا فى الرضاعة الطبيعية كلما تمكن من الاستمرار فيها لمدة 6 أشهر، وهو ما يشكل فوائد صحية هائلة للرضع”.

وأوضحت أن هناك عقبة أخرى تواجه الرضاعة الطبيعية، وهى نقص العاملين فى مجال الرعاية الصحية فى الدول النامية لتعليم الأمهات كيفية إرضاع أطفالهن والاستمرار فى ذلك، مشيرة إلى أن ذلك ليس مهمة سهلة على الإطلاق.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *