لليوم الرابع على التوالى اعتصام امناء “الفتح” بأسيوط للمطالبه برحيل المأمور

لليوم الرابع على التوالى اعتصام امناء “الفتح” بأسيوط للمطالبه برحيل المأمور
اسيوط

أسيوط – سحر محمد ومحمود المصرى:

دخل صباح اليوم الاثنين امناء وافراد الشرطه بمدينه الفتح يومهم الرابع على التوالى معتصمين امام مركز شرطة الفتح مطالبين برحيل العميد “جمال فهمى” مامور مركز شرطة الفتح.

حيث أكد أحد الامناء بان المأمور يصنع اشياء لا تليق وهى اعمال من عصر وزير الداخليه الراحل “حبيب العادلى “،فيقول بانه عندما يدخل مواطن القسم يقوم المأمور برفع جلبابه ويلقى “شاله” تحت قدميه ،وهو من عيوب التى لا تغتفر لدينا كصعايده ،كذالك يريدنا ضرب المواطنين لا التكاتف معهم .

واكمل مقسما بانه خلع الحذاء فى مره وضرب المواطن بها ،واشار بانهم ارسلوا رساله للواء “محمد ابراهيم ” عندما كان مديرا لأمن اسيوط وهو الان وزيرا للداخليه نطالبه برحيل العميد “جمال فهمى” ،فقال لنا “ابراهيم” ايام ماكان مديرا للامن هنا باسيوط بانه اذا مشى “فهمى” سرحل قبله .

وأسرد اخر بانهم كانوا يريدون رحيله منذ عامين وطالبوا مدير الامن وقتها ولكنه قام بتكريمه بعد ان قيمه كأحسن مأمور باسيوط.

وتحدث احد الامناء المعتصمين قائلا،ان مشاكلنا مع المامور هى من الدرجه الاولى مشاكل معامله انسانيه من الدرجه الاولى ،بالاضافه الى المشاكل الماديه والتى تتمركز فى الخصومات التى يقوم بها المامور للامناء والافراد والخفراء التى تصل ل5 ايام ،كذالك بعض الحركات التى يتعامل بها معنا مستغلا درجة قرابته ب”أحمد رمزى” احد مسئولى وزاره الداخليه ايام العادلى ،وايضا منع بعضهم من الصلاه.

والمح الامناء بانهم ارسلوا 3 شكاوى لثلاث مديرى امن متعاقبين منهم اللواء “احمد جمال” واللواء” محمد ابراهيم ” اللذان اصبحا وزراء للداخليه .

وأكدا الامناء بانهم لن يرحلوا من امام القسم الافى حالتين فقط اما رحيل المأمور او استقالتنا ونحن حوالى 400 امين وفرد وخفير .
والجدير بالذكر ان هذا الاعتصام ادى الى توقف العمل بقسم شرطة الفتح وايضا توقف العمل بادارة الاداله الجنائيه .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *