اكتشاف آثار لحوم خيول مخلطة بشكل غير معلن فى منتجات بقرية نمساوية

اكتشاف آثار لحوم خيول مخلطة بشكل غير معلن فى منتجات بقرية نمساوية
لحوم اروبيه

وكالات:

أعلنت وكالة الصحة وتأمين الغذاء بالنمسا “اجيس”، اليوم الأحد، عن اكتشاف آثار لحوم خيول فى إحدى منتجات الوجبات الجاهزة المعروضة فى فروع سلسلة محلات “ليدل” المتخصصة فى بيع المواد الغذائية، موضحة أن المنتج المخالف تم استيراده من إحدى الشركات المتخصصة فى تصنيع منتجات اللحوم بإمارة ليختنشاين.

وكشفت الوكالة النقاب عن اكتشاف منتجات ماركة “ترتلونى” تحتوى على آثار لحوم خيول مختلطة باللحم البقرى، لافتة إلى أن المعلومات الأولية المؤكدة توضح أن المنتجات المخالفة المضبوطة من إنتاج شركة “هلكونا إيه جى” الكائنة فى إمارة ليختنشاين، وليس لها علاقة بمنتجات اللحوم المخالفة المصنعة فى مدينة شتوتجارت الألمانية، التى تم ضبطها فى دول أوروبية أخرى.

وعلى صعيد متصل، أعربت المسئولة بوزارة الصحة النمساوية كارولين كريتسى عن استيائها، وتحدثت عن عملية خداع للمستهلكين، وتوقعت اكتشاف المزيد من حالات استخدام لحوم الخيول بشكل غير معلن فى المنتجات البقرية بالنمسا، فى إطار الحملة المشددة التى دشنتها وزارة الصحة النمساوية فى سوق المنتجات الغذائية، عقب اكتشاف فضيحة خلط منتجات لحوم البقر مع لحوم الخيول على مستوى أوروبا.

وفى المقابل، بدأت سلسلة محلات “ليدل” بسحب جميع منتجات ماركة “ترتلونى” من جميع فروعها على مستوى النمسا، بينما أكد المتحدث الرسمى باسم وزير الصحة فابيان فوسيس، أنه فى حالة وجود معلومات غير سليمة على المنتجات الغذائية يجب سحبها من السوق.

وعلى جانب آخر، أكدت وكالة الصحة وتأمين الغذاء فى النمسا أنها تجرى حاليا عملية تحليل دقيقة “دى إن إيه”، بهدف تحديد حجم كمية لحوم الخيول المستخدمة فى المنتجات الغذائية المخالفة.

وكانت المفوضية الأوروبية قد قللت، فى وقت سابق، من شأن الجدل الدائر فى عدد من الدول الأوروبية حول وجود لحوم الخيل بدلا عن لحوم الأبقار فى وجبات جاهزة، معتبرة أن الأمر يتعلق بالمصداقية أمام المستهلك، ولا علاقة له بالمخاطر الصحية، وذلك تعقيبا على الجدل المثار حاليا فى العديد من الدول الأوروبية، بعد اكتشاف لحم للخيول معبأ فى أغلفة للحوم الأبقار.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *