النيابة تأمر بتشريح جثه متظاهر توفي داخل سجن “الغربانيات”

النيابة تأمر بتشريح جثه متظاهر توفي داخل سجن “الغربانيات”
حسن شعبان ضحية سجن برج العرب

الاسكندرية ـ مصطفي رجب:

امر المستشار عبد الجليل حماد رئيس نيابة غرب الاسكندرية، مساء الخميس، بندب الطب الشرعي لتشريح جثه المجني عليه حسن شعبان إبراهيم، 37 عامًا، لبيان سبب الوفاة ، أثناء احتجازه بسجن «الغربانيات»، والمحبوس على ذمة التحقيقات في أحداث الشغب أمام قسم سيدي جابر يوم  8 فبراير.

وقال محمد حافظ، عضو منظمة الحماية الوطنية لحقوق الإنسان والقانون، إن المتوفى أصيب بغيبوبة سكر منذ يوم 12 فبراير، مشيرًا إلى أن النيابة العامة رفضت تسلم التقارير والأوراق الطبية الخاصة به، التي تثبت أنه مريض، وأثناء توجه أهل المجني عليه إلى السجن لتسليم الإدارة الأدوية الخاصة به رفضت الإدارة تسلمها بحجة عدم وجود ثلاجات لحفظ «الأنسولين»، وفوجئوا بدخوله في غيبوبة، وحمّل الداخلية مسؤولية وفاته.

كانت الاجهزة الامنية بالاسكندرية قد القت القبض علي 31 متظاهراً، في احداث اشتباكات قسم شرطة “سيدي جابر” بين المتظاهرين وقوات الامن، ومن بينهم المجني عليه حسن شعبان ابراهيم، 34 سنة، الذي توفي لظروف صحية صباح امس الخميس.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *