شرطة ابو ظبي تحقق امنية طفل معاق وتجعله ضابطاً بربتة نقيب لمده يوم

شرطة ابو ظبي تحقق امنية طفل معاق وتجعله ضابطاً بربتة نقيب لمده يوم
شرطة ابوظبي تحقق امنية طفل معاق ذهنيا بانه يصبح رائد شرطه لمدة يوم واحد

أبوظبي (الاتحاد)

حققت شرطة أبوظبي، أمنية الطفل حمد أحمد القشعوري (14 سنة)، من مركز أبوظبي لرعاية وتأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة، التابع لمؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية، بأن يصبح ضابطاً لمدة يوم واحد، وارتدى الزي الشرطي برتبة نقيب، وقام بالأعمال التي يؤديها عناصر الشرطة.

وجال الطفل “النقيب”، حمد أحمد القشعوري، في إدارة الإعلام الأمني، التابعة للأمانة العامة لمكتب سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وتعرف إلى آلية العمل في الأقسام والأفرع في الإدارة، واستقل إحدى الدوريات المرورية في جولة ميدانية بشوارع أبوظبي، وقام بتحرير مخالفة مرورية لسائق مخالف.

واستقبل المقدم سعيد حسين الخاجة نائب مدير الإدارة في مكتبه، الطفل حمد، وهو بالزي الشرطي وموشح برتبة نقيب، برفقة وداد حمد المبارك رئيسة شعبة الأنشطة في المركز، وحثه على التفوق في دراسته والتميز في حياته ليكون قدوة لزملائه، وقدم له هدية عبارة عن جهاز “IPAD”، كما قدم له درعاً تذكارية.

 واستقـلّ الطفل، دورية مرورية يقودها الشرطي أول سالم إبراهيم الحمادي، ويرافقه العريف محمد صالح الحساني، من مديرية المرور والدوريات، حيث جال في شوارع مدينة أبوظبي، وقام بإيقاف سيارة مخالفة لقانون المرور، عن طريق استخدام جهاز اللاسلكي، ثم طلب من السائق رخصة القيادة والمركبة، موضحاً له نوع المخالفة التي ارتكبها، وضرورة الالتزام بإرشادات السلامة المرورية، ثم حرر له مخالفة (عدم ربط حزام الأمان). وزار حمد مسرح الجريمة، وكان في استقباله النقيب عادل أحمد المصعبي مدير فرع شؤون الموظفين، ومن ثم اصطحبته الرقيب بشرى الحسن فاحص مسرح الجريمة، في جولة تعريفية، اطلع خلالها على الأجهزة والمعدات المستخدمة فيها، واستمع إلى شرح مفصّل عن دور مسرح الجريمة في الكشف عن المجرمين، ثم انتقل إلى مكان وقوع جريمة سرقة “وهمية”، وقام بتصوير المكان وجمع الأدلة وتحريز أدوات الجريمة، ورفع البصمات وآثار أقدام الجاني من موقع الجريمة. وأعرب الطفل (حمد) عن سعادته بتحقيق أمنيته.

من جانبها، تقدمت وداد المبارك بشكرها للقيادة الشرطية لتحقيق أمنية “حمد” وترجمة حلمه لحقيقة، مثمنة دور القيادة الشرطية في اهتمامها الكبير والبالغ بدعم المبادرات الإنسانية. وكانت القيادة العامة لشرطة أبوظبي قد درجت على تحقيق أمنيات بعض الأطفال لظروف خاصة، حيث حققت أمنية 5 أطفال بأن يكونوا ضباطاً ليوم واحد، وهم خليفة جديد الشحي وعبدالله علي سعيد الغافري ومصطفى البدري وفيصل عبد الله، ونايف طارق بدر خميس.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *