التابعى: إغلاق «ميناء السخنة» أظهر ضعف الحكومة

التابعى: إغلاق «ميناء السخنة» أظهر ضعف الحكومة
155

المدار:

أكد “أسامة التابعى” نائب رئيس الاتحاد المصرى لجمعيات المستثمرين ورئيس جمعية مستثمرى دمياط، أن أزمة عمال بلاتينيوم الذين قاموا بإغلاق ميناء العين السخنة منذ أكثر من أسبوع؛ للضغط على شركة موانئ دبى، أثرت على سمعة مصر محليًّا ودوليًّا، كما أنها أساءت إلى الحكومة المصرية، وأظهرتها ضعيفة، وغير قادرة على اتخاذ إجراءات حازمة؛ لحماية الاستثمارات الأجنبية.

وقال “التابعى”: “إن تلك الإجراءات التى اتخذها العمال لتعطيل حركة الصادرات والواردات، ستؤثر سلباً على إجراءات الحصول على قرض صندوق النقد”، متوقعًا ألا تحصل مصر على هذا القرض.

وأضاف: “إن مصر ستخسر ميزتها السياحية، وموقعها المتميز فى جذب السائحين”، لافتًا إلى أن هناك احتمالًا لتغيير الأفواج السياحية لمسارها والتحول إلى أى من الدول المجاورة، كما أن الغرامات التى ستتحملها السفن العالقة فى البحر انتظارًا لحل الأزمة وعودة الميناء للعمل، سيجعلها تبحث عن بديل لميناء العين السخنة.

وطالب “التابعى” الحكومة باتخاذ إجراءات صارمة لحل المشكلة، ومنع تكرار مثل تلك الأعمال المشينة فى المستقبل.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *