الكبد و الليمون تساعد على القضاء الأنيميا

الكبد و الليمون تساعد على القضاء الأنيميا
images

كتب-أميرة صلاح

الأنيميا من أكثر الأمراض شيوعا، ويصيب الإنسان نتيجة نقص عنصر الحديد وحمض الفوليك، أو عدم قدرة الجسم على امتصاص عنصر الحديد، أو أن يصاب الجسم بمرض يصاحبه فقد فى الدم أو نزيف، كما فى حالة الإصابة بالطفيليات مثل الديدان المعوية أو البلهارسيا.

وفى إطار ذلك، أشار دكتور فوزى الشبكى، أستاذ التغذية بالمركز القومى للبحوث، إلى أن من ظواهر وأعراض الأنيميا نقص كتلة الهيموجلوبين فى الدم، ويتضح ذلك من التحاليل المعملية، شحوب لون الوجه واليدين، الشعور بالتعب عند بذل أى مجهود، وعدم القدرة على التركيز الذهنى، وفى كثير من الأحيان قد لا يشعر المريض بإصابته بالأنيميا، إلا إذا تصادف وتم عرضه على الطبيب.

أضاف الدكتور الشوبكى، أنه يترتب على الإصابة بهذا المرض كثير من المشاكل الصحية، نتيجة نقص الأكسجين اللازم لقيام خلايا الجسم المختلفة بوظائفها الحيوية، فنجد الشخص المصاب بالأنيميا يعانى من الهزال، وضعف المناعة والإصابة بالأمراض الميكروبية كالأنفلونزا.

وعن الوقاية والعلاج من الأنيميا، أوضح أن الوقاية سهلة وذلك من خلال الحرص على تناول الأطعمة الغنية بالحديد، كـ”الكبدة”، لأنها أفضل مصدر للحديد، حيث إن الحديد الموجود فى الكبد سريع الامتصاص.

وذكر الدكتور فوزى أن الحديد أيضا يتوفر فى الأطعمة النباتية مثل السبانخ والجرجير والفجل، وكذا فى العسل الأسود، كما أن حمض الفوليك يوجد فى معظم الخضروات الورقية خضراء اللون، وهناك بعض العناصر التى تقلل من امتصاص الحديد مثل حمض الفيتك الموجود فى البقوليات كالفول والعدس واللوبيا، ومادة التانين الموجودة فى الشاى والقهوة، والألياف الموجودة فى الردة وجدران خلايا النباتات الورقية، وهذ الأطعمة لابد من التقليل من تناولها.

ونصح بتناول كوب من عصير الليمون مع كل وجبة غذائية، فهذا يحمى من الإصابة بالأنيميا، ويرفع قدرة الجسم على امتصاص الحديد من الأطعمة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *