حمدى قنديل : مبادرة جبهة الانقاذ لوقف العنف تعتبر بداية لحدوث انشقاق داخلها

حمدى قنديل : مبادرة جبهة الانقاذ لوقف العنف تعتبر بداية لحدوث انشقاق داخلها
حمدى قنديل..

كتب – محمد لطفى :

أكد الكاتب الصحفى، حمدى قنديل، أن خروج مبادرتين من قياديين بجبهة الإنقاذ الوطنى يعتبرا بداية لحدوث انشقاق فى صفوفها.

 

وكتب عبر تغريدة بحسابه على موقع “تويتر”: ” اليوم خرجت مبادرتان من قياديين لجبهة الانقاذ..المحتمل ان هذه المبادرات ستفتح باب الحوار مع الحكم لكن المؤكد انها تنذر بانشقاق داخل الجبهة “.

 

وكانت إحدى هذه المبادرات قد أطلقها الدكتور محمد البرادعى، حيث دعا م خلالها إلى وقف العنف، معتبراً ذلك أولوية قصوى، مع البدء فى حوار جاد يتطلب الالتزام بالضمانات التى طرحتها جبهة الإنقاذ وفى مقدمتها تشكيل حكومة إنقاذ وطنى ولجنة لتعديل الدستور.

 

وأضاف البرادعى فى تغريدة له عبر “تويتر”: “نحتاج فورا لاجتماع بين الرئيس ووزيرى الدفاع والداخلية والحزب الحاكم والتيار السلفى وجبهة الإنقاذ لاتخاذ خطوات عاجلة لوقف العنف وبدء حوار جاد

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *