التخطي إلى المحتوى

 

 

 

 

كتبت – ايمان مصطفى

قام الدكتور محمد البرادعى” المرشح المحتمل لرئاسة الجمهوريه ” بزيارة لمقر حزب الوفد مساء الأربعاء ،  والتقى بالسيد البدوى رئيس الحزب  و عدد من قياداته  فى أجتماع مغلق أستمر ساعتين ، وعقب  الاجتماع  اعرب البرادعى عن سعادته وفخره بزيارة حزب الوفد ووصفه  بالعراقة والتاريخ المشهود فى الوطنية .

وشدد البرادعى على ان  المرحلة التى تمر بها البلاد تتطلب توافقا كاملا بين كافة  اطياف  الشعب المصرى ، وانه لا وجود للمنافسة او التفرقة اثناء بناء الوطن.

واشار البرادعى الى ان الحوار مع  البدوى  وقيادات الحزب تطرق الى ضرورة وجود قائمة موحدة لخوض انتخابات  مجلس الشعب ، و ان تجرى على أساس القائمة النسبية لكفالة التمثيل الحقيقى للشعب و كذلك ضرورة تمثيل كافة اطياف الشعب المصرى  فى  لجنة  إعداد الدستور .

.

و أضاف  البرادعى  ان الحوار تطرق ايضا إلى وثيقة مبادئ الحقوق الأساسية و أتفق الطرفان على ان هناك حقوق أصيله  للمواطن  يمكن ان نتوافق عليها لان التوافق حالياً هدفنا بعد عقود من الأستبداد .

ومن جانبه أعرب  البدوى  عن سعادته البالغه بإستقبال د. محمد البرادعى فى بيت الامه .

و أشار  إلى ان هناك أتفاق معه  تقريباً فى كل الموضوعات العامه و منها التوافق على وثيقة لحقوق الأنسان بحيث تكون حاكمة للدستور مشيراً إلى ان وثيقة د.البرادعى هى وثيقة عظيمة وأيضاً هناك وثيقة التحالف الديمقراطى من أجل مصر التى توافق عليها 18 حزباً و يمكن ان تندمج الوثيقتان.

و أضاف البدوى قائلاً : ان هناك أتفاق فى الرؤية على التحالف  الأنتخابى لان مجلس الشعب القادم هو من سيضع الدستور و لا يجب ان ينفرد به فصيل واحد ، مشدداً على ان هذا الأمر محل توافق مع الدكتور محمد البرادعى لان مصر تحتاج لتماسك الجبهه الداخلية و ان نخرج بمصر من كبوتها لكى تصبح أكبر دولة ديمقراطية فى المنطقه بحكم ثقافتها و حضارتها و تاريخها .

و أشار البدوى إلى ان الوفد من أولوياته ان يخوض كافة الأنتخابات المهنية و المحلية و النيابية و الرئاسية و لو حدث توافق على مرشح للرئاسة سيكون ذلك فى صالح مصر و التوافق فى البرلمان و الرئاسة لانه ليس صحيحاً ما يردده البعض بأن الفتره القادمة هى أقتسام التورتة و الغنائم  بل هى مرحلة غُرم كبير يجب ان نتحملها جميعاً و الوفد يهمه فى البداية و النهاية مصلحة مصر أولاً و قبل كل شئ.

.

وقد حضر اللقاء من قيادات حزب الوفد د. السيد البدوى رئيس حزب الوفد و الدكتور  محمد كامل والمستشار بهاء الدين ابو شقه و الدكتور محمود السقا  و الدكتور على السلمى نواب رئيس حزب الوفد و الدكتور ابراهيم عبد المجيد صالح و احمد عوده و الدكتوره كاميليا شكرى مساعدو رئيس حزب الوفد واللواء سفير نور عضوا الهيئه العليا لحزب الوفد.

.

و شارك فى الأجتماع ايضاً مع الدكتور محمد البرادعى  عدد من أعضاء الجمعية الوطنية للتغيير هم الدكتور عز الدين شكرى و احمد علاء الدين كما حضره  على البرادعى .