القوى الثورية بالفيوم تواصل ثورتها ضد مرسي والإخوان

القوى الثورية بالفيوم تواصل ثورتها ضد مرسي والإخوان
مظاهرات

الفيوم – محمد حسين:

واصل عدد من القوى الثورية والأحزاب السياسية بالفيوم ثورتهم و تظاهرهم ضد الرئيس محمد مرسي و جماعة الإخوان المسلمين ؛ استمرارا لأجندتهم الثورية التي بدأوها في 25 يناير الماضي ضمن الذكرى الثانية للثورة المصرية معترضين على ما وصفوه بإغتصاب الثورة من قبل جماعة الإخوان و التنديد بحكم الرئيس مرسي وسياسته في إدارة شئون البلاد.

و احتشد العشرات من ثوار الفيوم مساء الثلاثاء بميدان السواقي في تظاهرة دعا إليها العديد من الأحزاب والقوى الثورية لاستكمال الموجة الثانية من الثورة بدأت بمسيرات جابت شوارع الفيوم الرئيسية ومناطقها الشعبية مرددين هتافات منها ” مطالبنا هى هى عيش حرية عدالة اجتماعية , يسقط يسقط حكم المرشد , قوم يا مصري اخرج من دارك محمد مرسي هو مبارك , ثورة في كل مكان ضد العسكر والإخوان ” معلنين عن رفضهم الصريح للنظام الحالي و مطالبين بإسقاطه.

و في نهاية التظاهرة أكد ثوار الفيوم على إصرارهم لإعادة الثورة إلى مسارها الصحيح بعد أن حادت بها جماعة الإخوان عن الطريق رافضين ما اسموه بالحلول البوليسية القمعية التي يلجأ إليها النظام مع ثوار محافظات القناة و مؤكدين أن هدف الثورة الحقيقي يكمن في داخل المصريين لا في شعارات يتاجر بها الإخوان المسلمون للتأثير بها على البسطاء من المواطنين.

في سياق متصل شددت قوات الأمن بالفيوم تعزيزاتها الأمنية حول مجمع محاكم الفيوم و مديرية الأمن تحسبا لأي أعمال شغب أو عنف من قبل البلطجية والمندسين وسط الثوار لإثارة الفتنة والفوضى خاصة بعدما شهدت المحافظة محاولات لإقتحام المنشآت الخاصة والعامة و التي بأت أغلبها بالفشل وسط الحراسات الأمنية المشددة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *