وزير الدفاع : الدولة تنهار ، والعلاج فى يد جميع الاطراف

وزير الدفاع : الدولة تنهار ، والعلاج فى يد جميع الاطراف
السيسى

كتب – محمد لطفى ووكالات :

أكد الفريق أول عبدالفتاح السيسي القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والانتاج الحربي أن التحديات والاشكاليات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والأمنية التي تواجه مصر حاليا تمثل تهديدا حقيقيا لأمن مصر وتماسكها ، وأن استمرار هذا المشهد دون معالجه من كافة الأطراف يؤدي إلي عواقب وخيمة تؤثر علي ثبات واستقرار الوطن.

وقال السيسى – خلال لقائه اليوم بطلبة الكلية الحربية – ” إن محاولة التأثير علي استقرار مؤسسات الدولة هو أمر خطير يضر بالأمن القومي المصري ومستقبل الدولة إلا أن الجيش المصري سيظل هو الكتلة الصلبة المتماسكة والعمود القوي الذي ترتكز عليه أركان الدولة المصرية ، وهو جيش كل المصريين بجميع طوائفهم وانتماءاتهم”.

واشار السيسى خلال استعراضه للموقف الداخلى إلى أن نزول الجيش في محافظتي بورسعيد والسويس إنما يهدف إلي حماية الأهداف الحيوية والاستراتيجية بالدولة وعلي رأسها مرفق قناة السويس الحيوي الذي لن نسمح بالمساس به ، ولمعاونة وزارة الداخلية التي تؤدي دورها بكل شجاعة وشرف.

وأوضح وزير الدفاع أن استمرار صراع مختلف القوي السياسية واختلافها حول إدارة شئون البلاد قد يؤدي الي إنهيار الدولة ويهدد مستقبل الأجيال القادمة ، مشيرا إلى أن القوات المسلحة تواجه إشكالية خطيرة تتمثل في كيفية المزج بين عدم مواجهه المواطنين المصريين وحقهم في التظاهر وبين حماية وتأمين المنشآت والأهداف الحيوية ، وهذا ما يتطلب أهمية الحفاظ علي سلمية التظاهرات ودرء المخاطر الناجمة عن العنف.

وفي نهاية اللقاء أشاد الفريق أول عبد الفتاح السيسي بمنظومة الإعداد المهاري والعسكري لطلبة الكليات والمعاهد العسكرية ، مؤكدا أنهم أمل مصر وغدها ومستقبلها ، وأنها أمانة في أعناقهم ولن يستطيع أحد أن ينال منها طالما أن قواتها المسلحة بخير.

حضر اللقاء عددا من قادة القوات المسلحة.

 

التعليقات

  1. وفصل السيسى فى الامر وهو حكومه جديده ونائب عام جديد وانتخابات برلمانيه مبكره ومحكمه دستوريه محصنه ويكمل مرسى مدته ويادار مادخلك شر وانااتمنى ان يرفض الطرفان هذاالعرض ويتدخل الجيش فهو احسن منهم جميعاوسلم يارب

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *