“البرادعي” يرفض الحوار مع الرئاسة وموسي وحمدين نقبل الحوار بشروط

“البرادعي” يرفض الحوار مع الرئاسة وموسي وحمدين نقبل الحوار بشروط
البرادعي وموسي وحمدين

المدار – مصر :

اعلن الدكتور محمد البرادعي رئيس حزب الدستور رفض جبهه الانقاذ دعوة رئاسه الجمهورية للحوار والتى اعلن عنها الرئيس محمد مرسي وقال إن معالجة بذور المشكلة أهم من معالجة الظواهر ونحن نتعامل مع ما أدى للعنف الذى نراه فى كل مدن مصر، من غياب الإدارة الرشيدة، وعدم تحقيق العدالة الاجتماعية والحرية، وحكومة قادرة على دفع عجلة الإنتاج، وتحقيق الأمن، وهو سبب كل ما وصل الحال له الآن كما اشار ان الحوار مع الدكتور مرسي حوار شكلي وليس موضوعى.

وأكد حمدين صباحى، أن الجبهة توافق على الحوار بشروط وان وافقت عليها الرئاسه نبدا الحوار وان يعلن الرئيس مسئوليته السياسيه عن احداث العنف واراقه الدماء وتوفير امن حقيق لحماية المواطنين

ومن جانبه اوضح عمرو موسي رئيس حزب المؤتمر  أن الجبهة لا ترفض الحوار، وأنهم مع الحوار الجاد الذي يفيد الناس ويفيد الوطن، وقال:”لا يمكن أن تستمر الأمور بهذا الشكل، ومن النقاط الهامة لبدء الحوار، أن تتحمل الحكومة مسئوليتها وان تبتعد عن كل ما يضر الشعب، وأن تبتعد الأيادي عن قناة السويس ، أن وضع منطقة القناة أزعجنا جميعا”.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *