تصدي قوات أمن الفيوم لمحاولات اقتحام مديرية الأمن و حرق سيارات الشرطة

تصدي قوات أمن الفيوم لمحاولات اقتحام مديرية الأمن و حرق سيارات الشرطة
المدار - تصدي قوات أمن الفيوم لمحاولات اقتحام مديرية الأمن و حرق سيارات الشرطة‎ 2

الفيوم – محمد حسين

حاول بعض المتظاهرين من الشباب حديثي السن اقتحام مبنى مديرية الأمن بالفيوم بعد انتهاء فعاليات أحداث ذكرى 25 يناير وانسحاب كافة القوى الثورية والحركات السياسية من التظاهرات , حيث تجمع عدد كبير من الشباب أمام مديرية الأمن وقاموا بإلقاء الحجارة على سيارات الشرطة ما أدى إلى محاولات من جانب قوات الأمن بالتصدى لهم.

و تجمع عدد من الشباب أمام نادي الشرطة في محاولة لإحراق سيارات المرور و كسر بعض اللوحات المعدنية لإثارة الفوضى والشغب بالمنطقة و التي قابلتها قوات الأمن التابعة للمديرية بالتعزيزات الأمنية المشددة و فرض كردون أمني في محيط المديرية خوفا من محاولة الإقتحام و الإشتباك مع الشباب.

فيما أكد بعض النشطاء السياسين أن من حاول إقتحام المديرية هم بلطجية اندسوا وسط المتظاهرين و قاموا بإلقاء الحجارة على قوات الأمن ومبنى المديرية و سيارات الشرطة لإثارة الفوضى و تشويه صورة ثوار الفيوم.

من جانبه شدد اللواء سعد زغلول مدير أمن الفيوم على ضرورة تأمين المنشآت العامة والخاصة و حمايتها خوفا من إتلافها أو إشعال النار فيها من قبل بعض البلطجية المندسين وسط الثوار.

 

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *