وزيرة شئون الأديان البريطانية تشيد بدورالأزهر في نشر التسامح الديني

وزيرة شئون الأديان البريطانية تشيد بدورالأزهر في نشر التسامح الديني
سفير بريطانيا والوفد المرافق له 22-1-2013 (2)

كتب- علي عبد المنعم:

استقبل فضيلة الإمام الأكبر د. أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، جيمس وات، سفير بريطانيا بالقاهرة، والوفد المرافق له، وقد تناول اللقاء سبل تدعيم أواصر العلاقات والتعاون المشترَك بين مصر وبريطانيا بصفة عامة، وبين الأزهر الشريف والمؤسسات العلمية والثقافية والدينية ببريطانيا بصفة خاصَّة.

وأكَّد فضيلة الإمام الأكبر على أهمية تدعيم سبُل الحوار ومد جسوره كركيزةٍ هامة للتعايش السلمي بين مختلف شعوب العالم بصفة عامَّة؛ باعتباره سمةً أساسيَّة ميَّز الله تعالى بها الإنسان عن سائر المخلوقات، مضيفًا: أنَّ تنوُّع واختلاف الحضارات الإنسانية على مَدار تاريخها الطويل هو مصدر إثراء لخير وتقدُّم البشرية، ولا ينبغي أن يكون سببًا لتصارُعها.

وحمل السفير رسالة من البارونة سعيدة وارثي، الوزيرة بالحكومة البريطانية ومسئولة حقيبة شئون الأديان وحقوق الإنسان ومنظمة التعاون الإسلامي، تشيدُ فيها بالدور الكبير الأزهر في نشر ثقافة الاحترام المتبادَل والتسامح الدِّيني بين الشعوب، وأبدَتْ رغبتها في إلقاء خطابٍ بجامعة الأزهر الشريف يتناول الحديث عن تلك القِيَم النبيلة.

وقد تطرَّق السفير في حديثه عن الأئمَّة البريطانيين والدورات التدريبية التي تلقَّوْها في الرابطة العالمية لخرِّيجي الأزهر؛ مما ساهم بشكلٍ كبير في توضيح الصورة السمحة والمعتدلة للإسلام في عيون البريطانيين.

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *